إيفانكا

إيفانكا "تثير" العراقيين.. وتشغلهم عن أزماتهم!

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي على مستوى العراق تفاعلًا غير مسبوق مع صور إيفانكا (Getty)

الترا عراق - فريق التحرير

دون ارتداء "حمّالة الصدر"، أطلت ابنة رئيس الولايات المتحدة ومستشارته، إيفانكا ترامب، في مقر اللجنة الفرعية للعلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي في العاصمة واشنطن، لحضور ندوة بخصوص حرية الأديان ضمت عدداً من الناشطين في هذا المجال من أنحاء العالم.

حظيت صورة إيفانكا ترامب بقميصها الأزرق دون "حمالة صدر" تفاعلًا غير مسبوق على مواقع التواصل الاجتماعي في العراق

الأمر الذي جعل المواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي في العالم تتسابق في نقل الصور الملتقطة لإيفانكا والتعليق عليها بالتركيز على القميص الأزرق دون التطرق في أغلب الأحيان إلى ما جرى في الندوة وحول ماذا دار الحديث.

اقرأ/ي أيضًا: "ترامبات" العراق

تناولت وسائل الإعلام العالمية والمحلية الحدث من زاوية "الجرأة" التي ظهرت بها إيفانكا في الندوة، وذكّرت بعضها والدها بتغريدة سابقة له سخر فيها من السياسي الأمريكي وعضو الكونغرس السابق بارني فرانك، بسبب ظهوره بقميص ازرق و"حلمات بارزة".

في العراق، تحظى إيفانكا ترامب بشعبية كبيرة، حيث يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورها بين فترة وأخرى بسبب "جمالها وقوة شخصيتها"، ولكن هذه المرة كانت المرة الأولى التي تنتشر فيها صورها في الأوساط العراقية بهذا الحجم، حيث تداول النشطاء صورها بشكل غير مسبوق، معلقين عليها تعليقات مختلفة بعضها ساخرة وبعضها منتقدة وبعضها الآخر مبالغة في المدح.

المثير في الأمر أن "حادثة القميص الأزرق"، تزامنت مع حدث عالمي كبير في وقت تواجه فيه المنطقة الكثير من المخاطر، وهو اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة، والذي تطرق إلى الكثير من القضايا المهمة التي تخص صراع مضيق هرمز والعقوبات الأمريكية على طهران، ودور العراق في هذا كله، والذي جرى خلاله لقاء رئيس الجمهورية برهم صالح بنظيره ترامب وعدد من رؤساء الدول الأخرى، فجاء القميص الأزرق وشتت الانتباه وخطف الأضواء.


الصورة المثيرة للجدل لإيفانكا ترامب (Getty)

علّق أحد رواد فيسبوك في العراق على صور إيفانكا ساخراً، بالقول إن "الذي كان غافلًا عن سياسة ترامب مع العرب وحلبه لثرواتنا، أفاق اليوم بسبب حمالة صدر ايفانكا"، كما نشرت صفحة أخرى معلقة على الصور، : "العالم تفاعل مع قميص إيفانكا أكثر من تفاعله مع أنباء إقصاء ترامب من الرئاسة"، شخص آخر نشر صورة شقيقة إيفانكا، تيفاني ترامب وعلق عليها: "عائلة صدرية".

اقرأ/ي أيضًا: اختراق موقع الأمن الوطني.. معلومات العراق ثمنًا لـ"الشهرة" والعلامة الزرقاء!

منشورات عديدة أخرى انتقدت إنشغال العراقيين بـ"صدر ابنة الرئيس"، في حين هنالك أمور أهم يجب الالتفات لها، حيث حدث بالتزامن مع انتشار صور إيفانكا، قيام قوات مكافحة الشغب بفض اعتصام حملة الشهادات بطرية وصفها أغلب رواد مواقع التواصل بـ"الوحشية"، إضافة إلى صراعات سياسية كبيرة وعمليات بيع مناصب مستمرة بين هذا وذاك، ومحاولات لسحب الثقة عن رئيس مجلس الوزراء والكثير من المشاكل الداخلية الأخرى.

اختلف التفاعل بين السخرية والحديث الجنسي وانتقاد الانشغال عن هموم البلاد والأحداث "الكبيرة" التي وقعت بالتزامن مع ظهور إيفانكا المثير

المجموعات الخاصة التي تحتوي فتيات فقط، شهدت هي الأخرى انتشارًا كبيرًا لصور إيفانكا، ما فتح بينهن مواضيع نقاش مختلفة مرتطبة بالذوق في تنسيق الملابس ودلالات عدم ارتداء حمالة الصدر، وكذلك الحديث عن تفاصيل جسد ابنة الرئيس ضمن منشورات لا تخلوا من سخرية وحديث جنسي في أحيان كثيرة.

أما إنستغرام، فقد كان له هو الآخر نصيب كبير من منشورات العراقيين حول صور إيفانكا، فنشرت صفحة "checkpoint fashion"، الشهيرة الخاصة بتقييم ونقد إطلالات المشاهير منشورًا تهكميًا على الصورة، معتبرة إياها "Single" و "ما مربوطة بديوان"، في إشارة للدلالة الاجتماعية في العراق للمرأة التي تخرج دون ارتداء حمالة الصدر، فضلًا عن الكثير من المنشروات لرواد انستغرام لا تختلف كثيرًا عن تلك التي ملأت فيسبوك.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

تارة فارس ونوشي ومشذوب.. قيادي في الحشد يكشف "قتلة" عشرات النشطاء والفنانين!

"اغتصاب وانتقام".. تقرير بريطاني "خطير" حول مقتل تارة ورفيف ورشا!