ائتلاف العبادي: الزرفي مستعد للانسحاب.. لكن بشرط

ائتلاف العبادي: الزرفي مستعد للانسحاب.. لكن بشرط

أبدى ائتلاف النصر استعداده لقبول مرشح جديد في حال إجماع القوى الشيعية

الترا عراق - فريق التحرير

حدد ائتلاف النصر بزعامة رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، عن موقفه من طلب استبدال المكلف بتشكيل الحكومة عدنان الزرفي، بعد تأكيد اتفاق أطراف شيعية أساسية على رفض رئيس الوزراء المكلف.

قال ائتلاف النصر إن الكتل الشيعية لم تجمع على رفض الزرفي وتقديم مرشح بديل لرئاسة الحكومة

وقال النائب عن الائتلاف فلاح الخفاجي في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية، يوم الثلاثاء 7 نيسان/أبريل، إن "ائتلاف النصر وكذلك الزرفي طلب تواقيع شخصية من رؤساء الكتل بشأن استبدال رئيس الوزراء المكلف".

وأضاف، أن "رئيس الوزراء المكلف مستعد ولديه القدرة الكاملة على الانسحاب من التكليف إذا كان هناك إجماع شيعي على تغييره"، نافيًا وجود إجماع على استبدال رئيس الوزراء المكلف بمرشح جديد.

اقرأ/ي أيضًا: "غزل وترقب".. ما موقف الأطراف الكردية من عدنان الزرفي؟

لكن القيادي في كتلة الحكمة حسن فدعم أكد، في وقت سابق، وجود اتفاق على تقديم مرشح جديد إلى رئيس الجمهورية برهم صالح.

وقال فدعم في تصريح صحافي، إن "القوى السياسية اجتمعت في منزل زعيم تحالف الفتح هادي العامري، وبحضور كل من رئيس ائتلاف دولة القانون ورئيس تيار الحكمة وزعيم حركة عطاء وبعض الشخصيات الشيعية الأخرى، وجرى خلال الاجتماع مناقشة تكليف الزرفي لرئاسة الوزراء".

وأضاف، أن "الاجتماع أثمر عن اتفاق على اختيار بديل عن رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي وإبلاغ رئيس الجمهورية بكتاب رسمي"، موضحًا أن "جميع القوى الشيعية، بما فيها النصر وسائرون، قد اتفقت على إيجاد بديل عن الزرفي وابلاغ رئيس الجمهورية بذلك".

تنتظر الأطراف المعارضة واحدًا من 3 سيناريوهات لتقديم مرشح بديل للزرفي 

وأكد القيادي في تيار الحكيم، أن "هناك ثلاثة خيارات، إما انتظار انتهاء مدة تكليف الزرفي، أو رفض البرلمان عقد جلسة استثنائية أو أن يقدم الزرفي اعتذاره عن التكليف".

 

اقرأ/ي أيضًا: 

الزرفي يتصرف كرئيس وكتل تبحث عن بديله.. هل يمر؟

اتهمته بـ"كسر عظم" الشيعة.. ما هو طريق الكتل لإقالة رئيس الجمهورية؟