الشيخ علي بلا حصانة..

الشيخ علي بلا حصانة.. "فخ البعث" يسقط بطل التغريدات "المثيرة"!

رفع البرلمان الحصانة عن فائق الشيخ علي بسبب "تمجيده للبعث" (فيسبوك)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

صوّت مجلس النواب، على رفع الحصانة عن النائب فائق الشيخ علي بسبب ما اعتبر "تمجيدًا لحزب البعث"، فيما رد الشيخ علي على قرار رفع الحصانة عنه بأغنية عراقية وتهديد للنواب الذين سنّوا سنّة سيئة، بحسب قوله. 

مصدر لـ"ألترا عراق": البرلمان صوّت على رفع الحصانة عن النائب عن كتلة "تمدن"، فائق الشيخ علي، بسبب تمجيده لحزب البعث

قال مصدر نيابي لـ"ألترا عراق"، إن "البرلمان صوّت على رفع الحصانة عن النائب عن كتلة "تمدن"، فائق الشيخ علي، بسبب تمجيده لحزب البعث".

اقرأ/ي أيضًا: القضاء على خط الأزمة بوثيقة سرية.. فائق الشيخ علي يواجه رفع الحصانة ويعلق!

ورفض نواب تقديم فقرة التصويت على رفع الحصانة عن الشيخ علي وفق طلب من مجلس القضاء الأعلى للبرلمان، لكن رئيس البرلمان أصر على عرض الفقرة للتصويت على من بقي من النواب داخل الجلسة، ليتم رفع الحصانة عن الشيخ علي وفق الأغلبية المطلقة، بحسب المصدر نفسه.

وفي الأثناء، رد الشيخ علي على قرار رفع الحصانة عنه عبر "تغريدة" في تويتر بأغنية عراقية اسمها "طابت فرحتي"، قائلًا "هديتي للذين صوتوا ضدي في جلسة مجلس النواب اليوم الثلاثاء 17 أيلول/سبتمبر لرفع الحصانة، مضيفًا "هذه الأغنية التي استمعتُ إليها بعد تصويتكم. أهديها لكم لتستمتعوا بها الأيام المقبلة"، مهددًا "بعدها سأهديكم أغنية أخرى"، فيما ختم تغريدته بالقول "قال رفعوا الحصانة عنه قال! خطيَّة.. مساكين أنتم". 

وفي "تغريدة" أخرى، قال الشيخ علي "أهديتكم أغنية حسين الجاسم (الفرحة طابت) لكي تفرحوا قليلًا.. وبعدها ستخيبون وتحزنون". أضاف "لم تشكِّل لي الحصانة يومًا عوناً أو سنداًأتكئُ عليه! ‏الحصانة بالنسبة لي (حصان) لم أعتلِ صهوته.. إنما كنتُ أقوده من لجامه. يخبُّ إلى جانبي، وأنا أقاتل راجلًا لا راكبًا".

 

 

رفع الحصانة عن الشيخ علي جاء بسبب ما اعتبر "تمجيدًا للبعث"، حيث قال في "حوار متلفز" سابق، إن "جميع من حكموا العراق بعد العام 2003 هم من اللصوص والفاسدين، وأن النظام السابق كان أفضل من النظام الحالي في جميع المجالات". كما امتدح الشيخ علي الرئيس العراقي الأسبق، أحمد حسن البكر، ووصفه بأنه "أشرف من كل الذين حكموا العراق بعد 2003".

وتنص المادة الثامنة من قانون حظر حزب البعث على أنه "يعاقب بالسجن مدة لا تزيد على (10) عشر سنوات بحق كل من انتمى إلى حزب البعث أو روج لأفكاره وآرائه بأية وسيلة أو هدد أو كسب أي شخص للانتماء إلى الحزب المذكور".

الشيخ علي، قال في "تغريدة" له على تويتر في 16 أيلول/سبتمبر، إنه "تخيلوا أن بعضنا لا يشجع المنتوج الوطني، فيتهموني بأني مجّدتُ البعث!، تصوروا عدو البعث يمجده كما يزعمون"، مضيفًا "بينما كان مَنْ يتهمني يعيش أيام البعث كالجرذ المذعور في المجاري، أو كالخنفساء النجسة في البالوعات!"، لافتًا إلى أن "التكييف القانوني لتهمته هو أنه مجّد قندرة البكر".

رفع الحصانة عن الشيخ علي جاء بسبب قوله، إن "جميع من حكموا العراق بعد العام 2003 هم من الفاسدين، وأن النظام السابق كان أفضل من النظام الحالي" 

وقبل أربعة أيام، كشفت وثيقة اطلع عليها "ألترا عراق"، موجهة من مجلس القضاء الأعلى، إلى رئاسة مجلس النواب، طلبًا برفع الحصانة عن الشيخ علي، لغرض استقدامه إلى محكمة الرصافة على خلفية شكوى قدمتها مستشارة رئيس الوزراء لشؤون المرأة، حنان الفتلاوي.

من جانبه قال الشيخ علي في "تغريدة" له تعليقًا على كتاب القضاء، إنها تعبر عن رأي قانوني، "لا يخدعنّكم المرجفون بقصة رفع الحصانة عن النائب"، مبينًا أن "رفع الحصانة قرار يتخذه مجلس النواب، ولا يعني سلب النيابة عن النائب"، مضيفًا "في الدورة السابقة كانت عليَّ مثلًا 21 دعوى، كلها حُسمت لمصلحتي"، مبينًا "بهذه الدورة حتى الآن 5 دعاوى، كلها سأكسبها، سواء رفعت الحصانة أم لم ترفع!".

وبالرغم من تهديد الشيخ علي لأعضاء مجلس النواب في 16 أيلول/سبتمبر حيث قال لهم "أنتم تلعبون بالنار"، وأضاف "لنفترض بعضكم نجح بإدراج فقرة رفع الحصانة عني.. لكن النواب الشرفاء خرجوا من القاعة واختلَّ النصاب، كي لا يصوتوا عليها".

فيما لفت إلى أنه "لنفترض جدلًا بأنكم ستنجحون بالتصويت.. ولن تنجحوا، ولكن تذكَّروا بأن الدور سيأتي عليكم، إنما أنتم تسنون سُنّة سيئة". 

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

على الطريقة الإيرانية.. البرلمان يحاول السيطرة على "القضاء"!

أزمة جديدة في البرلمان بسبب "گروب واتساب"!