"الفاسدون يريدون حربًا".. مقرّب من الصدر يحذّر من إدخال آلاف "الدواعش" للعراق

هنالك من يحاول إدخال 13 ألف داعشي إلى العراق لبدء حرب جديدة (فيسبوك)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

حذرت صفحة مقربة من زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، من دخول نحو 13 ألف عنصر أجنبي من معتقلي "داعش" إلى العراق، وفيما لفت إلى أن ذلك يحدث على مسمع رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، دعا رئيس الجمهورية برهم صالح، إلى التدخل ومنع ذلك.

قال صالح محمد العراقي، في منشور على "فيسبوك"، وتابعه "ألترا عراق"، إن "هنالك من يحاول إدخال 13 ألف داعشي إلى العراق لبدء حرب جديدة"، مضيفًا أن "الفاسدين يحاولون إدخال 13000 عنصر أجنبي من "داعش" إلى العراق ليبنوا لهم مخيمات فيسرقوا أموالها أولًا ثم يهربوهم فيفتعلوا حربًا جديدة ليثبتوا كرسيهم".

أوضح أن "ذلك يحدث بمسمع من رئيس مجلس الوزراء"، متسائلًا "أفلا يتدبر؟".

كان العراقي، دعا في منشور آخر، رئيس الجمهورية برهم صالح، إلى عدم السماح بذلك والتدخل لوقف عملية نقل عناصر "داعش" إلى العراق.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

بينهم أحد منفذي "سبايكر".. القصّة الكاملة لصفقة تسليم عناصر داعش من مصدر خاص

النصر المتوهم.. تسريب حصري يجيب سؤال إلى أين ذهب عناصر داعش في العراق؟

:دلالات