القضاء يحذر مرشحي الانتخابات من

القضاء يحذر مرشحي الانتخابات من "استغلال" ملف السجناء

دعا القضاء إلى عدم استخدام ملف السجناء في الدعاية الانتخابية

الترا عراق - فريق التحرير

حذر مجلس القضاء الأعلى، الأربعاء، المرشحين للانتخابات من التدخل في قضية السجناء واستخدامه للدعاية الانتخابية.

وأشار بيان للمجلس، 18 آب/أغسطس، إلى "استغلال حاجة الموقوفين أو المحكومين وذويهم واستخدامهم لأغراض انتخابية، والإيحاء بتدخلهم في عمل القضاء والتأثير عليه، وكأن القضاء لا يعمل إلاّ بالاتصالات، أو أنّ بعض المرشحين أحرص على العدالة والمواطنين من القضاء".

وشدد البيان، أنّ "هذه الادعاءات غير صحيحة، وهي مسيئة لفكرة العدالة، وللموقوفين والمحكومين والمرشحين أنفسهم، وبعض الملفات، ومن ضمنها القضاء، لا تصلح أن تكون ملفات دعاية انتخابية".

ودعا البيان، المرشحين للانتخابات إلى "عدم استغلال حاجة المواطنين لأغراض انتخابية خاصة باستخدام ادعاءات غير صحيحة"، مؤكدًا أنّ "القضاء عندما يقرر إطلاق سراح شخص ما فإن ذلك يكون تطبيقًا للقانون فقط، وليس نتيجة توسط شخص ما، وأن المذنب لن يُطلق سراحه ولو توسط له عشرات المرشحين، مثلما أن البريء لن يُحاكم، وفقًا لأساسيات القضاء في العراق والعالم كله".

كما دعا، المرشحين إلى "الالتزام بذلك، كي لا يضطر القضاء إلى اتخاذ إجراءات تحافظ على رمزيته المستقلة، بإجراءات ضد المرشحين أنفسهم أولئك الذين يدّعون التأثير على القضاء".

 

اقرأ/ي أيضًا:

توضيح رسمي وحديث عن "خصومة".. ما حقيقة نية القضاء "إعدام متظاهرين"؟

فيديو| رئاسة الجمهورية تعلن مشروع قانون جديد للعقوبات في العراق