"الكاظمي يتحمل المسؤولية".. السلطات تمنع تغطية احتجاجات 25 آيار

استنكرت الجمعية منع وسائل الإعلام من تغطية الاحتجاجات

الترا عراق - فريق التحرير

منعت القوات الأمنية، الإثنين، العديد من وسائل الإعلام من التغطية للتظاهرات التي انطلقت في ساحتي النسور والتحرير.

وأكّدت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في بيان، 25 آيار/مايو، إنّ تلقي شكاوى من مراسلي ومصوري 7 من وسائل الإعلام على الأقل تفيد بمنعهم من التغطية المباشرة للاحتجاجات التي انطلقت صباح اليوم للمطالبة بكشف القتلة وإنهاء الفساد وحماية المحتجين.

وذكرت الجمعية، أنّ القوات الأمنية طالبت فرق وسائل الإعلام بمغادرة ساحتي النسور والتحرير.

واستنكر جمعية الدفاع عن حرية الصحافة، منع وسائل الإعلام من أداء مهامهم، وعدته "انتهاكًا لحرية العمل الصحفي ومخالفة دستورية فاضحة".

وطالبت المنظمة، الأجهزة الأمنية كافة إلى "الكف عن استخدام أساليب التضييق والمنع على وسائل الإعلام، وفسح المجال لهم لأداء واجباتهم الصحفية، ونقل ما يجري من أحداث على الساحة، والامتثال للدستور".

وحملت الجمعية، الحكومة الاتحادية متمثلة بشخص القائد العام للقوات المسلحة "مسؤولية هذا الخرق الدستوري".

 

اقرأ/ي أيضًا:

احتجاجات 25 آيار تهدر في بغداد: "محاسبة القتلة.. وإقالة الحكومة"

"#من_قتلني؟": حملةٌ ومسيرةٌ.. هل تُنفذ "وصية الشهيد" في بغداد؟