بغداد.. هجوم بقنبلة يدوية يستهدف قوة حاولت فض نزاع عشائري

بغداد.. هجوم بقنبلة يدوية يستهدف قوة حاولت فض نزاع عشائري

تسبب النزاع بسقوط قتيل و3 جرحى بينهم ضابطين (Getty)

الترا عراق - فريق التحرير

أعلنت وزارة الداخلية، السبت، تعرض قوة أمنية إلى هجوم بقنبلة يدوية، بعد تدخلها لفض نزاع عشائري شرقي العاصمة بغداد.

وذكرت وزارة الداخلية، في بيان، 4 تموز/يوليو، "بعد ورد إخبار من قبل سيطرة النجدة المركزية بوجود حادث مشاجرة وإطلاق نار ضمن منطقة الأمين شرقي العاصمة بغداد، توجهت على الفور دوريات نجدة الرشاد بإمرة مساعد مدير القاطع وعدد من الأجهزة الأمنية الأخرى إلى محل الحادث، وتبين حدوث مشاجرة ووجود مصاب تم نقله إلى المستشفى وفارق الحياة لاحقًا متأثرًا بإصابته". 

وأضاف البيان، "أثناء تواجد الدوريات والأجهزة الأمنية تعرضوا إلى اعتداء من قبل أحد الأشخاص بـ(رمانة يدوية)، أدت إلى إصابة أحد ضباط نجدة بغداد وضابط ومنتسب من الشرطة الاتحادية، وعلى الفور تم تطويق المكان والقبض على الجناة، وقد تم تسليمهم إلى مركز الشرطة أصوليًا".

 

اقرأ/ي أيضًا: 

يد القبيلة الخفية في العراق.. خزان السلطة الموازية

ضابط محتجز.. هدده معمم وحمته العشيرة!