ذي قار تسجل ارتفاعًا ملحوظًا بحالات الانتحار.. ما هي الأسباب؟

ذي قار تسجل ارتفاعًا ملحوظًا بحالات الانتحار.. ما هي الأسباب؟

محافظة ذي قار سجلت 18 حالة انتحار في عام 2019 (فيسبوك)

ألترا عراق ـ فريق التحرير 

سجلت محافظة ذي قار، جنوب العراق، أربعة حالات انتحار منذ مطلع عام 2020، آخرها انتحار شابًا يبلغ من العمر 16 عامًا، شنق نفسه داخل منزله في مدينة الغراف، شمال المحافظة.

الناشي لـ"ألترا عراق": محافظة ذي قار سجلت 18 حالة انتحار في عام 2019

يقول عضو خلية الأزمة، التي شكلتها الحكومة المحلية في ذي قار، للحد من ظاهرة الانتحار، علي الناشي، لـ"ألترا عراق"، إن "المحافظة سجلت 18 حالة انتحار في عام 2019".

اقرأ/ي أيضًا: لماذا ينتحر الشباب في العراق؟

وأطلقت الحكومة المحلية الناصرية، منذ الخميس 6 شباط/فبراير 2020، حملة توعية وتثقيف الشباب للحد من ظاهرة الانتحار، واستهدفت الحملة شرائح مختلفة من المجتمع الذي قار، بمساعدة الشرطة المجتمعية، ومنظمات المجتمع المدني، وفقًا لما ذكره الناشي.

وكانت مفوضية حقوق الإنسان العراقية، قد وثقت، في العام الماضي، 725 حالة ومحاولة انتحار في جميع المحافظات العراقية، تركز العدد الأكبر من الوفيات في محافظة ذي قار، بواقع 9 حالات.

ويرى عضو خلية الأزمة في ذي قار، أن "الأسباب متعددة، منها نفسية وعاطفية واقتصادية، دفعت العديد من الشباب والفتيات إلى الانتحار"، مؤكدًا أن "فئة الشباب هي الأكثر تعرضًا لائفة الانتحار".

وبناء على هذه الأسباب، طالب عضو خلية الأزمة، المؤسسات المعنية بـ"إطلاق حملة لمعالجة ما وصفه بالظاهرة الخطيرة والحد منها".

عضو منظمة الشباب الواعي لـ"ألترا عراق": انتشار المخدرات في العراق ساعد على اتساع نطاق ظاهرة الانتحار

بالمقابل، فإن منظمات مختصة بنشر الوعي بين الشباب، ترى بأنهم بحاجة إلى أن يجدوا أنفسهم أولًا لإبعادهم عن طريق الانتحار، كما يقول عضو منظمة الشباب الواعي عمار كاظم.

اقرأ/ي أيضًا: إطلالة على الكآبة العراقية: ابتسم بمرارة.. أنت في بلاد الغاضبين!

ويقول كاظم، لـ"ألترا عراق"، إن "انتشار المخدرات في العراق ساعد على اتساع نطاق ظاهرة الانتحار، وحتى ألان المعالجات ليست بحجم المشكلة، رغم ضغوط الأوساط الدينية والحقوقية".

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

"نخاسة العشيرة" فوق الدين والقانون.. لماذا تنتحر النساء؟

من الترانزيت إلى الاستهلاك.. المخدّرات تتسلّل إلى حقائب طالبات العراق