صور| العثور على

صور| العثور على "موناليزا الموصل" بعد ثلاث سنوات

التقطت الصورة للطفلة في آذار 2017 لتكون من أشهر الصور المعبرة عن معاناة أهل الموصل (فيسبوك)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

بعد ثلاث سنوات من التقاط أشهر الصور في معارك تحرير الموصل من "داعش"، عثر المصوّر العراقي، علي الفهداوي، على الطفلة سبأ والملقبة بـ"موناليزا الموصل". 

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي صور الطفلة، والتي تداول محرك البحث "جوجل" صورتها أكثر من 25 مليار مرة وتناقلتها وسائل الإعلام، فيما كتب عنها الكثير بأنها المعبّرة عن أوجاع المدنيين أثناء الحرب.

والصورة المشهورة التقطت في تاريخ  ١٦ آذار/مارس ٢٠١٧ من قبل مصور "رويترز" الذي قادته المصادفة لرؤية الطفلة هاربة من بيتها عقب معركة دامية في جوار منزلها بمدينة الموصل، وحين أبدت القوات الأمنية استعدادها للهجوم على ناحية بادوش شمال المدينة، وحين صادفها المصور، طلب منها أن يصورها فابتسمت للكاميرا وهي باكية، لتكون الصورة من أشهر الصور التي تعبّر عن معاناة أهالي الموصل في الحرب.

وبحسب المصور علي الفهداوي، فإن الطفلة سبأ عادت إلى منزلها الذي دُمر إثر القذائف.

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

شرايين الموصل "المقطعة": مليارات مهدورة وحياة معطلة!

ثلاثينية "يائسة" و5 أطفال.. قصة يرويها عيد الموصل على لحن "المغيبين" والأزمات!

:دلالات