في مناطق مختلفة من بغداد.. طلبة السادس الابتدائي يمتحنون بأسئلة مرحلة أخرى!

في مناطق مختلفة من بغداد.. طلبة السادس الابتدائي يمتحنون بأسئلة مرحلة أخرى!

أزمة التعليم في العراق، انعكاس لسياسة المحاصصة (أ.ف.ب)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

حالة غريبة بمناطق عدة في بغداد زامنت نهاية امتحانات المدارس الابتدائية، حيث أعيد امتحان مادة اللغة الانجليزية على مناطق الشعلة والتاجي والطالبية لأن الطلاب امتحنوا في الامتحان الأول بأسئلة ليست أسئلة مرحلة السادس الابتدائي.

حدث الخطأ في منطقة الشعلة ومناطق التاجي والطالبية حيث امتحن طلاب السادس ابتدائي امتحان اللغة الإنجليزية بأسئلة ليست من مرحلتهم!

قال أحد المدرسين لـ"ألترا عراق"، إنه "تم إعادة امتحان طلاب السادس ابتدائي في عدة مناطق مع أنهم امتحنوا في الخميس الماضي، مستدركًا "لكن وزارة التربية اكتشفت أن أسئلة اللغة الانجليزية التي تم توزيعها للصف السادس ابتدائي كانت لمرحلة أخرى وليست للسادس".

اقرأ/ي أيضًا: القطاع العام في العراق.. المحاصصة في التعليم الابتدائي أيضًا!

أضاف المدرس الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لأسباب تتعلق بوظيفته، أن "الخطأ حدث في منطقة الشعلة ومناطق التاجي، بالإضافة إلى الطالبية"، لافتًا إلى أنه "لو لم تعترف وزارة التربية بهذا الخطأ لكان عشرات الطلاب اليوم في رسوب، وربما تتولد عندهم أزمات نفسية تجعلهم يكرهون الدراسة".

"ألترا عراق"، تحرى عن الموضوع، ووصل إلى والد إحدى الفتيات التي امتحنت في مادة اللغة الإنجليزية للمرة الثانية، حيث قال محمد عبد الأمير، إنه "في كل دول العالم يجري الامتحان في المادة مرة واحدة إلا في العراق يمتحن الطلاب مرتين في المادة نفسها، وليس أي طلبة، بل طلبة السادس الابتدائي "البكالوريا"، مبينًا "حتى الآن لا نعرف سبب هذا الخطأ، إلا أن بعض الأساتذة اخبرونا أن الأسئلة التي تم توزيعها ليست أسئلة مرحلة السادس الابتدائي".

أضاف عبد الأمير "إما البعض الآخر التزم بالصمت واخبرونا أنهم لا يعلمون السبب، إلا أن الأوامر جاءت بأن نعيد الامتحان لهذه المرحلة وفي هذه المادة".

إحدى الطالبات التي أعادت الامتحان تحدثت مع "ألترا عراق" بالقول "أعدنا امتحاننا بهذه المادة، بالوقت الذي من المفترض أن يكون اليوم الأول من عطلتنا، مشيرة إلى أن "المدراء والمشرفين أخبرونا أن الأسئلة التي امتحنا بها في الامتحان الأول هي أسئلة المتسرعين، ولم تكن ضمن منهج دراستنا، مستدركة "لكن في الامتحان الثاني أتت الأسئلة من منهجنا".

أحد طلبة "السادس الابتدائي" اخبر "ألترا عراق" بأنه حتى الآن لم يتم إعادة امتحانه هو وجميع زملائه في المدرسة، منتظرين بالوقت الحالي موافقة وزارة التربية

فيما قال أحد طلبة مرحلة السادس الابتدائي لـ"ألترا عراق"، إنه "حتى الآن لم يتم إعادة امتحانه هو وجميع زملائه في المدرسة"، علمًا أنهم أيضًا أجروا امتحانهم السابق في الأسئلة نفسها وفي المادة نفسها، وينتظرون بالوقت الحالي الموافقات من وزارة التربية حتى يتم إعادة الامتحان لهم.

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

إضراب طلبة المدارس في العراق: المناهج معقّدة والمعلمون بلا تأهيل!

اللغة العربية في العراق.. من أبي الأسود الدؤلي إلى "أبو مازن"