لماذا لا تكشف الحكومة عن هوية "السيارات المرعبة"؟

تستمر عمليات اختطاف الناشطين والمتظاهرين دون أن تكشف السلطة عن المسؤولين

الترا عراق - فريق التحرير 

ومن بغداد إلى محافظات الجنوب بل والأنبار غربًا، دارت مركبات سوداء، تختطف الناشطين المشاركين في التظاهرات أو المؤيدين لها فحسب. تقول السلطات إن من يرتكب تلك العمليات هي "جهات مجهولة"، وتبدي قلقها حيال ذلك كل يوم عبر بياناتها، لكن شهادات بعض الناشطين الذين أفرج عنهم مؤخرًا تؤكد أن السلطات هي من تقف خلفها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

مئذنة الخلاني تشهد "موقعة السنك".. صدور المتظاهرين تصد الرصاص عن التحرير!

رايتس ووتش: على الأمم المتحدة التركيز على مقتل المتظاهرين في العراق!