مجلس القضاء الأعلى يفتح 3 ملفات مع ضباط وزارة الداخلية

مجلس القضاء الأعلى يفتح 3 ملفات مع ضباط وزارة الداخلية

أكّد القضاء دعم جهود مواجهة شبكات التسول في العاصمة (Getty)

الترا عراق – فريق التحرير

أعلن مجلس القضاء الأعلى، الأربعاء، إجراء مباحثات مع ضباط في وزارة الداخلية حول 3 ظواهر مجتمعية.

قناتنا على تلغرام.. تغطيات مُحايدة بأقلام حرّة

وذكر المجلس في بيان، 15 أيلول/سبتمبر، أنّ "رئيس محكمة استئناف الرصافة الاتحادية القاضي عماد الجابر بحث مع مدير العلاقات والإعلام في وزارة الداخلية اللواء سعد معن ومدير الشرطة المجتمعية العميد غالب عطية وعدد من ضباط الشرطة المجتمعية ومدير الإرشاد الديني في الوزارة، ظاهرة الابتزاز الإلكتروني وغيرها من القضايا الهامة".

وأوضح البيان، أنّ "الطرفين ناقشا ظاهرة الابتزاز الإلكتروني الذي انتشر في الآونة الأخيرة عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، إضافة إلى موضوع انتشار ظاهرة التسول في شوارع العاصمة بغداد، فضلاً عن موضوع العنف الأسري وكيفية معالجتها وفقًا للقانون".

قال رئيس الاستئناف، وفق البيان، إنّ "شبكات التسول تستخدم الأطفال كوسيلة للحصول على الأموال مما يجعلهم ضحية هذه الشبكات"، مشددًا على "تطبيق قانون الاتجار بالبشر بحق من يستخدم هؤلاء الأطفال إضافة إلى ضرورة توفير مكان أمن لهم".

وأكّد، أنّ "رئاسة الاستئناف تدعم كافة الجهود التي تقوم بها الشرطة المجتمعية من أجل مكافحة ظاهرة التسول والمشردين والعنف الأسري للحفاظ على المجتمع العراقي من هذه الظواهر الدخيلة على المجتمع".

 

اقرأ/ي أيضًا:

اعترافات متهم أوقع بعراقيات وعربيات: "شعوذة.. وزنا محارم"

فيديو مُروّع.. اعترافات متهمين اغتصبوا طفلة بعمر 6 سنوات ثم قتلوها