مرمي في ركن مظلم

مرمي في ركن مظلم

رحلة عبر الزمان والمكان (تويتر)

بجسدي الهزيل

أجر همومي الثقيلة

كجندي يجر

جثة صاحبه

بعد انتهاء الحرب!

في الشوارعِ والأزقة والأسواق

في المدراسِ ورياض الأطفال

في دورِ العجزة وملاجئ الأيتام

في الملاهي والنوادي الحمراء

في الجوامع والكنائس الكبرى

في الليلِ والنهار

في الشتاءِ والصيف

في الحربِ وفي السلمِ

في كل الأماكن والأوقات.

أنا مثل حبة رمل تتطاير في العواصفِ

من شارعِ إلى آخر

دونما ينتبه الآخرون إليها

فمن منكم رآني؟

أنا المرمي

في الركنِ المظلم

من هذا العالم

حيث الكلاب السائبة

والديدان حولي!

من منكم رآني؟

أنا المنسي مثل الله

في الضمائرِ!

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

مشهد يومي

نشيد الملح

:دلالات