موصل 980.. فيلم الهروب من داعش بـ

موصل 980.. فيلم الهروب من داعش بـ"مفخخة"

بطلة الفيلم

تحاول الشابة الإيزيدية "درّة" الهروب من تنظيم داعش، لكنها لا تجد وسيلة للهروب إلا في "السيارة المفخخة"، لتجد نفسها وسط مدينة الموصل، هكذا يجسد الفيلم العراقي "موصل 980" قصّة الشابة "درة"، وهو فيلم اختير للمشاركة في مسابقة أجيال لمهرجان برلين السينمائي الدولي في ألمانيا لسنة 2019 في أول عرض دولي للفيلم، فيما أشاد به النقاد والمتابعين في المهرجان.

لم تجد "درّة" وسيلة للهروب من تنظيم داعش سوى بـ"السيارة المفخخة" التي وجدت أنها وضعتها وسط مدينة الموصل

 تم تصوير فيلم "موصل 980" داخل مدينة الموصل نفسها وهو من إخراج المخرج العراقي "علي محمد سعيد" ومن إنتاج أكاديمية انكي للفيلم، ومدينة الفن للسينما والتلفزيون وشركة عشتار عراق للإنتاج السينمائي، وسيناريو "مصطفى ستار الركابي، علي محمد سعيد" و بطولة "رضاب أحمد، مهند حيال، علي يونس، مصطفى السعدي".

اقرأ/ي أيضًا: العراق.. سينما بطعم اليُتم

مخرج العمل "علي محمد سعيد" تحدث لـ"الترا عراق"، قائلًا، إنه "شارك الفيلم العراقي موصل 980 ضمن فئة الفيلم الروائي القصير في مهرجان برلين السينمائي بدورته التاسعة والستين، مضيفًا أن "لجنة التحكيم في المهرجان اختارت الفيلم للمنافسة على جوائز المسابقة ضمن فئة الأفلام القصيرة في مسابقة جيل التي شارك بها 63 فيلمًا من مختلف دول العالم".

أوضح سعيد، أن "الفيلم يروي قصة فتاة إيزيدية تحاول الهرب من خاطفيها الدواعش، لكنها لا تجد وسيلة سوى استخدام سيارة مفخخة، مبينًا أن "الفيلم يهدف إلى تشجيع المجتمع الدولي على مساعدة المئات من النساء الإيزيديات اللواتي تعرضن للاغتصاب والعنف الجسدي على أيدي مقاتلي داعش بعد سقوط الموصل بيد التنظيم المتطرف".


موصل 980 (فيسبوك)

أشار سعيد إلى أن "ظروف إنتاج الفيلم كانت صعبة جدًا حيث تم التصوير داخل المدينة القديمة في الموصل بعد فترة وجيزة من انتهاء عمليات التحرير التي قادها الجيش العراقي ضد التنظيم، لافتًا إلى أن "فريق الفيلم تعرض لانفجار عبوتين ناسفتين أثناء التصوير ما أدى إلى جرح العديد من الجنود المكلفين بحماية فريق العمل مما اضطر إلى توقف التصوير".

لفت سعيد إلى أن "بطلة الفيلم نجت من موت مؤكد حينما كاد أحد قناصي القوات الخاصة أن يطلق النار عليها بعد أن رآها تركض في أزقة الموصل القديمة وهي ترتدي زي مقاتل داعشي وتحمل بندقية مما أعطى انطباع للقناص أنها فعلًا أحد أعضاء التنظيم الذي كانوا يهربون من الانفاق".

أضاف سعيد، أن "الحضور المكثف للفيلم من قبل الجمهور كان لافتًا حيث تم بيع جميع البطاقات في اليوم الأول لعرض الفيلم في صالات السينما الألمانية، مشيرًا إلى أن "الفيلم تم عرضه أربع مرات في أوقات مختلفة اثناء انعقاد مهرجان برلين السينمائي".

تعرض فريق الفيلم إلى انفجار عبوتين ناسفتين فيما نجت بطلة الفيلم من موت مؤكد بسبب ظروف التصوير بعد تحرير الموصل

ويعتبر فيلم موصل 980 للمخرج علي محمد سعيد أول أعماله السينمائية، فيما يُعد مهرجان برلين السينمائي الدولي من أهم المهرجانات العالمية، ويعقد هذا العام في الفترة في 7 ـ 17 فبراير/شباط الجاري. ويكون المخرج حاضرًا طوال أيام المهرجان لتمثيل فيلمه والمناقشة والحديث عن أجواء وظروف إنتاج الفيلم، وتعد مشاركه فيلم "موصل 980" هي المشاركة العراقية الوحيدة في مهرجان برلين بدورته 69.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

مهند حيال.. في "شارع حيفا" البغداديّ

أفلام عدي رشيد.. ترميم العراق بما تيسر