نائبة تكشف عن تفريط الحكومة بـ20 مليون دولار باتفاقياتها مع إيران.. هذا ما حصل

نائبة تكشف عن تفريط الحكومة بـ20 مليون دولار باتفاقياتها مع إيران.. هذا ما حصل

عادل عبد المهدي وحسن روحاني (المكتب الإعلامي)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

حذرت النائب عن تحالف سائرون أنعام الخزاعي، من عدم الحفاظ على إيرادات الدولة غير النفطية في إشارة إلى الإيرادات الجمركية، لافتة إلى تفريط الحكومة بـ 20 مليون دولار من خلال اتفاقياتها الجديدة بشأن رسوم تأشيرات الإيرانيين.

فرطت الحكومة باتفاقياتها الجديدة بمبالغ إضافية تقدر تقريبًا بـ 20 مليون دولار رسوم تأشيرات الدخول بالنسبة للإيرانيين

قالت الخزاعي ببيان صدر في 31 آذار/ مارس، وتلقى "ألترا عراق"، نسخة منه، إن "هناك قلق من عدم الحفاظ على إيرادات الدولة غير النفطية وأبرز مثال على ذلك يتمثل بالإيرادات الجمركية، إذ بلغت قيمة الاستيرادات السلعية السنوية للعراق قرابة الـ 50 مليار دولار، أما الإيرادات الجمركية لعام 2018 فتقدر بـ 680 مليون دولار بحسب أرقام الحكومة الرسمية، أي إن معدل الرسوم الجمركية على السلع المستوردة هو 0.013%".

اقرأ/ي أيضًا: ما هي أضرار زيارة روحاني على الاقتصاد العراقي؟

أضافت الخزاعي، أن "هذا يعني أن العراق لا يفرض سوى واحد بالألف كرسوم جمركية على السلع المستوردة، وإذا كانت هناك مبالغ أخرى تفرض على السلع المستورد فهي غير رسمية وغير مسجلة وتذهب إلى جيوب حيتان الفساد، وهي مبالغ كبيرة جدًا بل إنها تفوق ما تحصل عليه السلطات الحكومية بمرات عدة".

وأعربت الخزاعي عن "استغرابها بتفريط الحكومة باتفاقياتها الجديدة بمبالغ إضافية تقدر تقريبا بـ 20 مليون دولار رسوم تأشيرات الدخول بالنسبة للإيرانيين، فضلًا عن دخول الزوار الإيرانيين يكون بدون إنفاق فعلي لأنهم يجلبون كل احتياجاتهم معهم ولا ينفقون في أسواقنا المحلية لاسيما بعد انهيار التومان".

تابعت الخزاعي، "أين رؤية الحكومة في تعظيم الإيرادات والمحافظة على المال العام، متسائلة "ألم يكن الأجدر بالحكومة أن توظف الأموال التي تنازلت عنها لخدمة فئات الشعب العراقي التي تعاني من نقص الخدمات الحقيقية اللازمة للعيش الكريم أو لسد المديونية الخارجية"، مؤكدة أن "ابتداءً من يوم غدٍ الاثنين ستسري الاتفاقية الثنائية بين العراق وإيران والتي بموجبها سيتم تصفير الرسوم الخاصة بتأشيرة الدخول لقرابة 7 مليون زائر إيراني سنويًا".

يشار الى أن العراق اتفق مع إيران خلال زيارة الرئيس الإيراني إلى العراقي في 11 آذار/ مارس، على إلغاء رسوم تأشيرات الدخول بين البلدين ابتداءً من الغد.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

روحاني في بغداد.. رسائل الداخل والخارج

3 أيام لروحاني في العراق مقابل ساعات ترامب السرية.. ولقاء مرتقب بالسيستاني