نتائج التحقيق في أحداث التحرير.. أسماء ورتب المتهمين بقتل وإصابة متظاهرين

نتائج التحقيق في أحداث التحرير.. أسماء ورتب المتهمين بقتل وإصابة متظاهرين

أكد الغانمي أن المتهمين أطلقوا الذخيرة على المتظاهرين بدافع شخصي (Getty)

الترا عراق - فريق التحرير

أعلن وزير الداخلية عثمان الغانمي، الخميس، نتائج التحقيق في أحداث العنف التي راح ضحيتها اثنين من المتظاهرين قرب ساحة التحرير، يوم الأحد الماضي.

أعلن وزير الداخلية اعتراف اثنين من الضباط ومنتسب بقتل وإصابة متظاهرين قب ساحة الطيران

وقال الغانمي في مؤتمر صحافي عقده في القصر الحكومي، 30 تموز/يوليو، إن "وزارة الداخلية شكلت فريق تحقيق في أحداث العنف التي أسفرت عن مقتل اثنين من المتظاهرين وإصابة آخرين قرب ساحة الطيران، يوم الأحد الماضي 26 تموز/يوليو، برئاسة وكيل الاستخبارات والتحقيقات، وباشر الفريق في العمل ضمن مهلة 72 ساعة لإكمال التحقيق وعرض النتائج على الشعب".

اقرأ/ي أيضًا: أحداث التحرير: يونامي تحرج "الإعلام الولائي".. ومسؤول رفيع يتهم الكتائب

وبيّن الوزير، أن "الأحداث بدأت بتصعيد احتجاجي، حيث اندفع شبان نحو الخط الأول في ساحة الطيران، والذي تمسكه قوات حفظ القانون"، مبينًا أن "التوجيهات تقضي بأن تكون تلك القوات غير مسلحة لاحتكاكها المباشر مع المتظاهرين".

وأضاف، "ثبت من سير التحقيق والشهادات وتقارير الطب العدلي بأن الشهيدين قتلا باستخدام بنادق الصيد"، مبينًا أن "التعمق في التحقيقات أثبت استخدام بنادق الصيد بشكل شخصي من قبل ضابطين ومنتسب".

وتابع، أن "التحقيقات اجريت مع المتهمين الثلاثة، وهم: الرائد أحمد سلام غضيب - معاون آمر الفوج الرابع - اللواء الثاني - قوة حفظ القانون، واعترف صراحة باستخدامه سلاحه الشخصي وتم العثور عليها في سيارته مع 143 خرطوشًا، الملازم حسين جبار جهاد - آمر السرية الثانية، واعترف باستخدامه بندقية الصيد، والمنتسب علاء فاضل - قوة حفظ القانون".

قال الغانمي إن المتهمين اعتقلوا وفق المادة 406 وهي مادة تتعلق بالقتل العمد وعقوبتها الإعدام

كما أشار، إلى أن "المتهمين الثلاثة أقروا التهم الموجهة ضدهم، وصدقت أقوالهم من قبل قاضي التحقيق الذي قرر توقيفهم وفق المادة 406"، (القتل العمد وعقوبتها الإعدام)، فيما عرض الأسلحة والذخيرة المستخدمة.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

الكاظمي يعلن فتح تحقيق في أحداث ساحة التحرير: أشعر بـ"الألم الشديد"