نصوص قَلِقَة

نصوص قَلِقَة

(إدفارد مونش)

1۔ ضَيّقٌ هوَ الجسدْ، عالِقةٌ أقاليمهُ

لا الليل يتأبَطهُ فجرْ

لا الأرض تَكِفُّ عن القَلقْ

ماذا أفعلُ بهذي الروح؟

2- معَ القليل منَ البِلاد

ورائِحةِ العائَلة،

كُنْتُ أظِنُّ إنّيْ

أمشي.

3- كَأيّ نملة تَدِبُّ في عشوائياتِ الكَونْ

وَدَتُ لَو تَأخُذَني إليكَ،

شجرةٌ تبحثُ عنْ خاتِمة.

4ـ اختارَ الجَنوبُ أنْ يكونَ سائِحًا.

إعتادَ العالمُ أنْ يهِبْهُ حظوظ اللاجدوی في الحياةِ والموتِ معًا.

5- لِأنَهُ كائِنٌ خام

يَتَبضَعُ الحياةَ

في

سوقٍ كَوْنِيّ مُتَنَقِل،

مُنْتَظِرًاْ فَتحَ المعابِر،

وَهبتهُ الريحُ قَدَميها،

كانَ الأين رفيقهُ.

6- ما الذي تريدهُ بعدْ، أيها المُرابِط؟

وأنتَ

تُحاوِل استِرداد ذاتكَ في اللماذا.

هُنا، أو

هُناك

أنتَ

لسْتَ سِوی ذِكری.

7- لماذا؟

ثَمّةَ دائِمًا لماذا؟

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

ابن الألم

غريبان في شارع ميت

:دلالات