واسط.. مطالب بالتحقيق بمصير 15 مليار دينار

واسط.. مطالب بالتحقيق بمصير 15 مليار دينار "استحوذت" عليها شركة حكومية

قالت إدارة المحافظة إنها تنتج 2500 ميغا واط للمنظومة الوطنية (Getty)

الترا عراق – فريق التحرير

طالبت إدراة محافظة واسط، اليوم الخميس 16 آيار/مايو، بفتح تحقيق بمصير 15 مليار دينار مُخصصة لها استحوذت عليها شركة حكومية، وفيما اتهمت مدير الشركة بالتعامل بـ "طريقة الأستقواء"، قدمت شكاوى إلى كل من رئيس مجلس الوزراء ووزير الكهرباء.

اتهمت إدارة محافظة واسط الشركة العامة لتوزيع كهرباء الوسط بـ "الاستحواذ" على 15 مليار دينار خصصت للمحافظة والتعامل بـ "مزاجية"

وأبدى مكتب محافظ واسط، محمد جميل المياحي، وفق بيان تلقى "الترا عراق" نسخة منه، "استنكاره الشديد إزاء إدارة الشركة العامة لتوزيع كهرباء الوسط"، مبينًا أن "مديرها العام خليل إبراهيم، يعمل بطريقة الاستقواء واحتكار الصلاحيات والتصرف بأموال المحافظات".

اقرأ/ي أيضًا: مآزق الصيف والعقوبات.. ما خطط العراق لتعويض كهرباء وغاز إيران؟

كما تساءل المكتب، عن مصير 15 مليار دينار خصصت لمحافظة واسط عام 2018 ضمن باب مطالب المتظاهرين، مطالبًا رئيس مجلس الوزراء بـ " فتح تحقيق حول مصير تلك المبالغ التي لم تصل للمحافظة، وأيضًا حول إدارة الشركة التي تتعامل بمزاجية في التحكم بتوزيع الحصص بين المحافظات".

ودعا المكتب، وزير الكهرباء إلى نقل ارتباط محافظة واسط إلى العاصمة بغداد، معلنًا تحفظ محافظة واسط الشديد واستنكارها للإدارة "غير المهنية لشركة توزيع كهرباء الوسط متمثلة بمديرها العام خليل إبراهيم، الذي يعمل على احتكار الصلاحيات والتصرف بأموال المحافظات بطريقة مشبوهة وتثير الشكوك ."

دعا مكتب المحافظ أيضًا، رئيس مجلس الوزراء إلى فتح تحقيق عاجل حول إدارة الشركة والأموال التي خصصت لها ومنها 15 مليار دينار، مشيرًا إلى أن "تلك المبالغ رصدت خصيصًا لمحافظة واسط لتحسين واقع الشبكة الكهربائية فيها بشكل عام والقضاء على حالة الاختناقات وزيادة الأحمال التي انعكست سلبًا على ساعات التجهيز، ما أدى الى قيام المواطنين بتظاهرات على أثرها تم رفع مطالبهم إلى رئيس الوزراء الذي وافق بدوره على تخصيص ذلك المبلغ كجزء من تلبية تلك المطالب."

طالب محافظ واسط بفك ارتباط المحافظة بالشركة وربطها بالعاصمة بغداد، مؤكدًا التزام أبناء المحافظة بخطة الترشيد ودفع الأجور 

 كما أكد مكتب محافظ واسط، أن "هناك مزاجية  في التحكم بتوزيع الحصص بين المحافظات والإطفاء على محافظات دون غيرها، بقصد"، مشددًا بالقول: " يبدو أنها نكاية بمحافظة واسط التي تعد الأولى في إنتاج الطاقة الكهربائية وتزويد الشبكة الوطنية بأكثر من 2500 ميغاواط، إضافة إلى التزام مواطنيها الكبير بعملية الترشيد وتقليل الأحمال وتسديد فواتير الكهرباء بشكل منتظم".

كما نقل البيان مناشدة محافظ، وزير الكهرباء لؤي الخطيب لـ "نقل ارتباط محافظة واسط إلى بغداد لتكون بعيدة عن  تلك الحلقات الإدارية غير المجدية، وتؤدي إلى زيادة في التعقيد والتعطيل والإرباك ما ينعكس سلبًا على المواطنين".

 

اقرأ/ي أيضًا:

بلد المليون مولّد.. أزمة كهرباء "بلا انقطاع" في العراق!

القطاع العام في العراق.. اسأل الكهرباء