وزير في حكومة عبد المهدي: نحتاج ثلث عدد الموظفين فقط

وزير في حكومة عبد المهدي: نحتاج ثلث عدد الموظفين فقط

ألمح الوزير إلى ضرورة تقليص عدد الموظفين

الترا عراق - فريق التحرير

أكد وزير الأعمار والإسكان، بنكين رايكاني، أن موازنة العراق لعام 2020 لا تكفي لسد نصف رواتب موظفي الدولة، حتى وأن تحسنت أسعار النفط العالمية، محذرًا من الانهيار.

أكد ريكاني أن إيرادات العراق في 2020 لن تكفي لتغطية رواتب نصف الموظفين

وقال رايكاني في تدوينة له، يوم الأربعاء 25 آذار/مارس، إن "سعر برميل النفط في الأسواق العالمية بلغ 20 دولارًا، بينما كلفة إنتاجه ومستحقات شركات جولات التصاريح تقارب 10 دولارات"، مبينًا أن "العراق لا يصدر النفط بواقع 365 يومًا في السنة بشكل متواصل".

اقرأ/ي أيضًا: العراق يواجه مصير التفتيت والاقتتال.. ما هي الخيارات أمام حرب النفط؟

وأضاف وزير الإعمار، أن "الموانئ العائمة تتوقف كثيرًا بسبب سوء الأحوال الجوية"، موضحًا أن "تلك الموانئ توقفت عن التصدير في إحدى السنوات الماضية لمدة 90 يومًا".

وبين ريكاني، أن "إيرادات البلاد لا تتجاوز 30 تريليون دينار، بينما التزامات الدولة تجاه رواتب الموظفين تتجاوز 60 تريليون، أي أن الموازنة الاتحادية العامة للبلد لن تغطي نصف الرواتب، حتى وأن تحسن سعر النفط نسبيًا فان الاعتماد عليه لن ينفع"، مؤكدًا أن "حاجة الدولة الفعلية لا تتجاوز ثلث العدد الحالي من الموظفين".

وعزا الوزير، الواقع المتدهور الذي يمر فيه العراق إلى "سوء الإدارة أولًا وتفشي الفساد ثانيًا، والإرهاب والخلافات السياسية والطائفية والعرقية وواقع المنطقة ثالثًا، بالإضافة إلى أننا نعيش الكثير من الأوهام"، على حد تعبيره.، فيما دعا إلى ما وصفه بـ"الصحوة"، للعمل وتحقيق التنمية والرفاهية و"وقف الهدر الذي سيؤدي إلى الانهيار".

 

اقرأ/ي أيضًا:

"حرمان وأبواب مغلقة".. سبيل واحد لمواجهة الأزمة المالية في العراق

 أرقام صادمة.. قائمة خسائر العراق بسبب الصراعات السياسية