"أنا عراقي أنا أقرأ".. 30 ألف كتاب مجانًا على ضفاف دجلة

شهد الموسم الثامن من المهرجان حضورًا واسعًا وسط بغداد (الترا عراق)

الترا عراق - فريق التحرير

انطلق مهرجان "أني عراقي أنا أقرأ"، السبت، وسط العاصمة بغداد بمشاركة واسعة لكتاب وناشطين وصناع رأي.

ورصدت كاميرا "الترا عراق"، 27 تشرين الثاني/نوفمبر، جانبًا من الفعالية في موسمها الثامن على ضفاف نهر دجلة في شارع أبو نؤاس.

وتضمنت المهرجان، هذا العام، توزيع 30 ألف كتاب بشكل مجاني على للقراء في العاصمة، مع بعض الفعاليات الثقافية والفنية التي تضمنت استذكار احتجاجات تشرين وتأبين أبرز الضحايا.

وبدأت مجموعة "أنا عراقي أنا أقرأ" قبل سنوات بتنظيم فعالية توزيع الكتب مجانًا، وتطورت تدريجيًا توازيًا مع انتشارها، حيث تتواجد العديد من وسائل الإعلام لتغطية هذا الحدث، فضلًا عن المدونيين المعروفين الذين يروجون للفعالية عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

واعتمد المهرجان في بدايته على جمع التبرعات من المنظمات ودور النشر العراقية، إضافة إلى وضع صندوق في شارع المتنبي للتبرع بالكتب من المكتبات العامة أو الخاصة، فضلاً عن مواقع التواصل الاجتماعي.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

بـ25 ألف كتاب وفعاليات جديدة.. موسم سابع لـ"أنا عراقي.. أنا اقرأ"

ماذا يقرأ العراقيون؟