إحصائية وصور مرعبة: حرائق الحنطة تمتد في 12 محافظة.. ونزوح في نينوى!

إحصائية وصور مرعبة: حرائق الحنطة تمتد في 12 محافظة.. ونزوح في نينوى!

تم انقاذ نحو مليون دونم من الحرائق خلال شهر واحد فقط (فيسبوك)

الترا عراق – فريق التحرير

كشف وزارة الزراعة، عن حجم الأضرار التي خلفتها حرائق المحاصيل الزراعية خلال شهر واحد فقط، مع استمرار تلك الحرائق في محافظة نينوى واقترابها من منازل المواطنين، ما دفع أهالي بعض القرى إلى النزوح.

طالت حرائق المحاصيل الزراعية نحو 37 ألف دونمًا خلال شهر واحد في 12 محافظة أشدها في نينوى

تشير الإحصائية التي نشرتها الوزارة، والتي وثقت الحوادث منذ 8 أيار/مايو الماضي حتى 7 حزيران/يونيو، إلى أن الحرائق طالت 36 ألف و993 دونمًا في 12 محافظة، هي: بغداد (كرخ - رصافة)، بابل، ميسان، واسط، الديوانية، ديالىن المثنى، صلاح الدين، كركوكن نينوى، الأنبار، والنجف.

اقرأ/ي أيضًا: كشف وتحذير.. لا تحرقوا الحنطة من أجل التعويضات!

وحلت نينوى أولًا كأكثر المحافظات تضررًا باحتراق 25 ألف و633 دونمًا، تلتها صلاح الدين بـ 5273 ثم كركوك بـ 4992 دونمًا، فيما سجلت أقل الأضرار في محافظتي النجف والديوانية.

كما أكدت الإحصائية، انقاذ 966 ألف و840 دونمًا من الحرائق، ونحو 60 ألف في صلاح الدين، وأكثر من 50 ألف في كركوك، لكن النيران لا تزال تلتهم مساحات كبيرة من الأراضي الزراعية في نينوى وتحديدًا في سنجار والطريق الذي يربط القضاء بتلعفر في  مناطق (ام الشبابيط، سولاخ، يوزتبه الواقعة جنوب الطريق الرابط بين تلعفر وسنجار، وقرى ام الخباري وخازوكة والساير وبزونة)، وفق صور ومعلومات تداولتها صفحات ناشطة ومواقع إخبارية.

لا تزال الحرائق تلتهم بسرعة كبيرة آلاف الدونمات الأخرى في نينوى حتى باتت قريبة من منازل المواطنين، مادفع بعضهم إلى "النزوح"

وبحسب تلك المعلومات، فإن النيران تنتشر بسرعة كبيرة في تلك القرى والمناطق، وسط مناشدات من المزارعين للحكومة بالتدخل العاجل لانقاذهم وما تبقى من محاصيلهم، فيما بدأ سكان العديد من قرى غرب الموصل بالنزوح، خوفا من النيران.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

"الاكتفاء" نذير "الكوارث".. القمح على خطى الطماطم والسمك!

قدرة العراقيين الشرائية.. من مغامرات صدّام إلى فقدان 790 مليار دولار!