ائتلاف العبادي يعلق حول هجوم صحيفة خامنئي على السيستاني

ائتلاف العبادي يعلق حول هجوم صحيفة خامنئي على السيستاني

اعتبر ائتلاف النصر مقال مندوب خامنئي "تطاولاً على العراق"

الترا عراق - فريق التحرير

استنكر ائتلاف النصر، "النيل" من مقام المرجعية العليا، تعلقًا على مقال نشرته صحيفة إيرانية تابعة للمرشد الإيراني علي خامنئي.

وذكر الائتلاف في بيان، "ندين بأشد العبارات النيل من مقام المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف من أي طرف كان، ونعده تطاولاً بحق العراق وشعبه وسلامة نظامه".  

اقرأ/ي أيضًا: المرجعية تخرج عن صمتها.. تحذير عاجل من مكتب السيستاني إلى العراقيين

وأضاف البيان، "يؤكد الائتلاف أنّ مرجعية آية الله العظمى السيد علي السيستاني (أدام الله ظله) كانت وما زالت وستبقى هي المرجعية الوطنية الراعية لمصالح الدولة العراقية، وجميع ما أطلقته من مبادرات وأكدت عليه من وصايا إنما تصب بصالح العراق وسلامة حاضره ومستقبله".

والبيان هو أول موقف من الأطراف السياسية العراقية بعد مهاجمة صحيفة "كيهان" التابعة لمكتب المرشد الإيراني علي خامنئي، المرجع الأعلى علي السيستاني، على خلفية دعوته الأمم المتحدة للإشراف على الانتخابات العراقية.

وقال حسين شريعتمداري، رئيس تحرير الصحيفة ومندوب خامنئي فيها، في مقاله الافتتاحي، إن "دعوة السيستاني للأمم المتحدة للإشراف على الانتخابات البرلمانية في العراق، يعتبر دون شأنه ومنزلته".

وأضاف، "لقد أخطأتم في طلبكم ممثلة الأمم المتحدة. لا بأس في ذلك، لكن الآن عُدْ وصحّحْ ذلك وقل إنك لم تقل ذلك".

وعدّ شريعتمداري، دعوة الأمم المتحدة للإشراف على الانتخابات لضمان نزاهتها إعلان "إفلاس سياسي".

وشدد رئيس تحرير الصحيفة، إن "طلبه هذا أولاً لا يناسب الموقع الرفيع والمرموق الذي يحظى به آية الله السيستاني، وأن الأمم المتحدة هي التي بحاجة إلى دعم سماحته لتبرير أهليتها (للإشراف على الانتخابات)، وثانيًا إن هذه الدعوة لا تنسجم مع مكانة العراق كدولة مستقلة".

واختتم الكاتب مقاله بالقول، "إنني على قناعة بوجود خطأ في تقرير لقاء سماحته مع ممثلة الأمم المتحدة وأن مكتبه لم يراع الدقة في ذلك"، داعيا مكتب السيستاني إلى "تصحيح التقرير".

 

اقرأ/ي أيضًا:

في أحدث ظهور للمرجع الأعلى.. الكاظمي يتلقى حزمة توجيهات من السيستاني

الكاظمي يرد على توجيهات السيستاني: الحكومة مصممة ولن نخاف