العراق يهاجم

العراق يهاجم "إسرائيل" بعد تصريح "مريب" من سفيره في واشنطن

جددت الخارجية موقف العراق الملتزم والتاريخي تجاه فلسطين (فيسبوك)

الترا عراق - فريق التحرير

بعد جدل أثاره تصريح للسفير العراقي في واشنطن بشأن "إسرائيل"، أصدرت وزارة الخارجية توضيحًا عدت فيه ما قاله "تشويهًا" لموقف العراق المبدأي من القضية الفلسطينية.

عدت الخارجية تصريح السفير "تشويهًا" لموقف العراق من القضية الفلسطينية وجددت التمسك بمقاطعة "إسرائيل" بوصفها كيانًا "غاصبًا" للأرض

كان سفير العراق لدى واشنطن فريد ياسين قد قال في مقطع مصور تداولته وسائل إعلام، إن "هناك أسبابًا موضوعية قد تدعو إلى تطوير العلاقات مع إسرائيل". وهو ما عدته وزارة الخارجية "تصريحات غير مناسبة"، وفق بيان لها صدر اليوم السبت 6 تموز/يوليو.

وقالت الوزارة،: "يهمنا أن توضح أنّ الدول ووسائل الإعلام تولي أهمية خاصة للقضية الفلسطينية، والتي غالبًا ما تمثل محورًا أساسيًا في المؤتمرات واللقاءات التي يحضرها ممثلونا ووفودنا في الخارج"، لكنها بررت ما قاله السفير بـ "حصول اجتزاء أو نقص في التعبير أحيانًا يقع فيه البعض يُشوّه موقف العراق المبدأيّ".

أضافت الوزارة،: "لذلك نُجدِّد التأكيد أنَّ موقف العراق إزاء القضية الفلسطينية هو نفسه الموقف المبدأيُّ والتاريخيُّ برفض الاحتلال الإسرائيلي، واغتصابه لأرض عربيّة، وإنَّنا لا نُقِيم أيَّة علاقات مع دولة الاحتلال، ومُلتزِمون بمبدأ المقاطعة".

كما أشارت، إلى أن "العراق لطالما كان في جميع المحافل الإقليميّة والدوليّة، وعلى طول التاريخ داعمًا للقضيّة الفلسطينيّة، وللشعب الفلسطينيَّ في نضاله، والدفاع عن حقوقه، ولم يتخلَّ يومًا واحدًا عن موقفه، الرافض لكلِّ أشكال التطبيع مع هذا الكيان الغاصب للأرض والذي يقتل ويهجر ويدمر حياة الإنسان ظلمًا وعدوانًا".

 

اقرأ/ي أيضًا: 

الدعوة إلى الوهم.. هل هناك جدوى من "التطبيع"؟

هل زار برلمانيون عراقيون إسرائيل فعلًا؟