رئاسة الجمهورية توجه رسالة إلى أنقرة بعد قصف أربيل

رئاسة الجمهورية توجه رسالة إلى أنقرة بعد قصف أربيل

استنكرت الرئاسة القصف التركي وعدته انتهاكًا سافرًا

الترا عراق - فريق التحرير

استنكرت رئاسة الجمهورية، الثلاثاء، القصف التركي الذي استهدف منطقة حدودية عراقية وخلف قتلى من بينهم ضباط كبار.

وقال الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية في بيان، 11 آب/أغسطس، إن "الخروقات العسكرية التركية المتكررة للأراضي العراقية تعد انتهاكًا خطيرًا لسيادة العراق، ومخالفة صريحة للقوانين والمواثيق الدولية وعلاقات حسن الجوار".

اقرأ/ي أيضًا: مقتل اثنين من كبار الضباط.. أول تعليق عراقي رسمي على القصف التركي

ودعا، إلى "إيقاف كافة العمليات العسكرية التي من شأنها المساس بعلاقات حسن الجوار والركون إلى الحوار والتفاهم لحل المشاكل الحدودية بين البلدين الجارين".

وأضاف بالقول، "نحن إذ نشجب هذه الأعمال العدوانية التي أسفرت عن استشهاد عدد من المواطنين الأبرياء إضافة إلى ضباط من حرس الحدود الأبطال، فإننا ندعو إلى الإيقاف الفوري لهذه الاعتداءات، والجلوس إلى طاولة الحوار والتفاهم لحلّ المشاكل الحدودية بين البلدين الجارين وبالطرق والوسائل السلمية وبما يحفظ أمن واستقرار المنطقة".

 

اقرأ/ي أيضًا: 

قصص من القصف التركي لشمال العراق.. علاقة "العمال" بالسلطات والناس

قيادة العمليات المشتركة تصدر بيانًا حول القصف التركي: مستعدون للتعاون