طهران: إلغاء تأشيرات السفر إلى العراق للرحلات الجوية فقط

طهران: إلغاء تأشيرات السفر إلى العراق للرحلات الجوية فقط

أشار مسجدي إلى إمكانية إلغاء التأشيرة في المنافذ البرية

الترا عراق - فريق التحرير

أكّد المتحدث باسم الوزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة، الإثنين، أن إلغاء تأشيرات السفر من قبل السلطات العراقية يشمل السفر الجوي فقط.

وقال زادة خلال مؤتمر صحافي تابعه "الترا عراق"، 13 أيلول/سبتمبر، إنّ "زيارة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي شهدت محادثات جيدة حول المشاريع التجارية والاقتصادية بين إيران والعراق".

قناتنا على تلغرام.. تغطيات مُحايدة بأقلام حرّة

وبيّن خطيب زادة، أنّ "المفاوضات مع العراق مستمرة حول السماح لعدد أكبر من الإيرانيين بالمشاركة في زيارة الأربعين، وتم التوصل إلى اتفاق بشأن إلغاء التأشيرات للسفر الجوي فقط".

وأشار المتحدث، إلى أنّ "إيران من جانبها صادقت على إلغاء التأشيرة للعراقيين، لكن تنفيذ القرار يرتبط بإجراء مماثل من الجانب العراقي".

من جانبه، أكد السفير الإيراني في بغداد إيرج مسجدي، أنَّ القرار قد يشمل السفر البرّي بعد انتهاء أزمة جائحة كورونا، وفق تصريح نقلته وكالة الأنباء الإيرانية.

واختتم الكاظمي، صباح الإثنين، زيارته إلى طهران والتي شهدت اجتماعًا موسعًا مع الحكومة الإيرانية برئاسة إبراهيم رئيسي.

وأعلن رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، الأح 13 أيلول/سبتمبر، عزم الحكومة رفع شرط الحصول مسبقًا على سمات الدخول أمام الإيرانيين القادمين عن طريق المطارات، ضمن أبرز نتائج المباحثات التي خاضها في طهران.

وأكّد الكاظمي خلال الاجتماع، وفق بيان لمكتبه الإعلامي، أنّ "جملة من الروابط والعلاقات الوطيدة في مختلف المجالات تجمع العراق بجارته إيران، وإن هناك رغبة في توسعة التبادل التجاري والاقتصادي ومجمل نواحي الشراكة البينية.

وأشار الكاظمي، إلى أنّ "العراق ساعٍ لاتخاذ خطوات مهمة فيما يتعلق بالالتزامات المالية تجاه إيران، وعمليات كري شط العرب".

كما كشف، عن "نية العراق اتخاذ قرار برفع شرط الحصول مسبقًا على سمات الدخول أمام الزائرين الإيرانيين القادمين عن طريق المطارات، وذلك بعد انقضاء مراسم إحياء ذكرى أربعينية الإمام الحسين"، مبينًا أنّ "الأجهزة الحكومية العراقية تبذل قصارى جهدها لإنجاح وتسهيل هذه المناسبة أمام المشاركين القادمين من جميع الدول الإسلامية".

بدوره، أكّد رئيسي "رغبة حكومته في تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع العراق، حيث تضع هذا المسعى في مصاف أولوياتها"، مشيرًا إلى أنّ بلاده "تؤمن بأنّ وجود عراقٍ قويٍ ومقتدر سيخدم المنطقة، مثلما يصب في صالح العلاقات الإيجابية بين البلدين".

 

اقرأ/ي أيضًا: 

النهاية والبداية.. ولاية الكاظمي الثانية قد تمر من ميناء الخمينيّ

العراق "يحذف" إيران من قائمة حظر السفر المتعلقة بتفشي السلالة الجديدة