كيف أثر إعصار لورا في أمريكا على النفط العراقي؟

كيف أثر إعصار لورا في أمريكا على النفط العراقي؟

العاصفة أوقفت 1.5 مليون برميل يوميًا من إنتاج النفط الخام (Getty)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

من الصفر إلى 197 ألف برميل يوميًا خلال أسبوع واحد فقط، هذا ما صدره العراق من النفط إلى الولايات المتحدة الأمريكية، بحسب بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، فيما يأتي هذا الارتفاع، بالتزامن مع توقف الإنتاج النفطي في العديد من الشركات والمدن الأمريكية، بفعل إعصار لورا، وبدء استهلاك المخزون النفطي وانخفاضه.

الارتفاع المفاجئ بقيمة الواردات النفطية العراقية إلى أمريكا يأتي بالتزامن مع الانخفاض الهائل في الإنتاج والمخزون النفطي متأثرًا بإعصار لورا

وقالت الإدارة في تقرير إن "البيانات الأسبوعية للواردات النفطية الأمريكية تتغير بشكل سريع وكبير من أسبوع لآخر، حيث ارتفعت واردات النفط الأمريكية خلال الأسبوع الماضي بمقدار 185 ألف برميل يوميًا إلى 5.916 مليون برميل يوميًا". 

اقرأ/ي أيضًا: أول تعليق من إيران على مشروع الربط الكهربائي بين العراق والخليج

وبحسب التقرير، فإن "أغلب الزيادة جاءت خلال الأسبوع الماضي من ثلاث دول وهي العراق ونيجيريا والاكوادور، حيث صدر العراق إلى أمريكا 197 ألف برميل يوميًا بعد أن كانت هذه الصادرات صفر، في الأسبوع الذي سبقه، والإكوادور بمقدار 118 ألف برميل يوميًا، لتصل إلى 392 ألف برميل يوميًا". 

ويأتي هذا الارتفاع المفاجئ بقيمة الواردات النفطية إلى أمريكا، بالتزامن مع الانخفاض الهائل في الإنتاج والمخزون النفطي متأثرًا بإعصار لورا الذي يعد أكبر إعصار في موسم أعاصير المحيط الأطلسي لعام 2020.

وبحسب تقرير لرويترز، فإن الإعصار يشكل أكبر تهديد للنفط الأمريكي خلال 15 عامًا، فيما جاء في التقرير، أن "إنتاج النفط الأمريكي في خليج المكسيك يقترب من التوقف حيث خفضت مصافي التكرير الساحلية عملياتها قبل إعصار يقترب من ساحل تكساس ولويزيانا.

وبيّن التقرير أن "العاصفة أوقفت 1.5 مليون برميل يوميًا من إنتاج النفط الخام، أو 82 بالمئة من إنتاج الحقول البحرية في خليج المكسيك، أو ما يقرب من 90 بالمئة من الانقطاع الذي أحدثه الإعصار كاترينا قبل 15 عاما، فيما أوقفت شركات التكرير منشآت تعالج 1.17 مليون برميل يوميًاعلى الأقل من النفط، أو ستة بالمئة من الطاقة الإجمالية للولايات المتحدة".

وبحسب تقرير رويترز، فإن "إكسون موبيل خفضت أيضًا إنتاجها في مصفاتها البالغ طاقتها 369 ألف برميل يوميًا في بومونت بولاية تكساس، قبل إغلاق محتمل يوم الثلاثاء، وإذا جرى إغلاق هذه المصفاة، فإن ذلك سيؤدي إلى خفض إجمالي للإنتاج يتجاوز 1.5 مليون برميل في اليوم".

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

خبير: وزارة النفط تعاقدت مع شركة نرويجية مفلسة تصنع القوارب

تعيينات جديدة والنفط يرتفع والجمارك "تربح".. لماذا لا تزال الرواتب "مهددة"؟