العراق يطلب مراقبة الانتخابات في رسالة إلى رئيس مجلس الأمن

العراق يطلب مراقبة الانتخابات في رسالة إلى رئيس مجلس الأمن

حدد الاتحاد الأوروبي موعد إرسال لجنة لمراقبة الانتخابات (Getty)

الترا عراق - فريق التحرير

أعلن وزير الخارجيّة فؤاد حسين، الأربعاء، توجيه رسالة إلى رئيس مجلس الأمن تحمل طلب مراقبة الانتخابات المبكرة في العراق.

وذكر بيان لوزارة الخارجية، 27 كانون الثاني/يناير، أنّ "الوزير فؤاد حسين التقى رئيس بعثة الاتحاد الأوروبيّ مارتن هث ونائبه جان بيرنارد، ورئيس البعثة الاستشارية التابعة للاتحاد الأوروبي في العراق، حيث جرى خلال اللقاء بحث التحضيرات لإجراء الانتخابات خلال هذه السنة". 

اقرأ/ي أيضًا: الكاظمي يؤجل موعد الانتخابات.. لماذا تحمّس المالكي وغضب العامري؟

وأكد الوزير، بحسب البيان، أنّ "الحكومة ماضية بإجراء الانتخابات التي تعد أحد أهم الأهداف الرئيسة في المنهاج الحكومي"، مؤكدًا "استعداد الحكومة لتوفير كل المتطلبات التي تقع على عاتقها، وتوفير الأجواء الآمنة لإجراء انتخابات نزيهة تلبي المعايير الدوليّة". 

فيما أشار البيان، إلى "مناقشة الخطوات التي اتخذتها وزارة الخارجيّة حول التواصل مع المنظمات الدوليّة، ومنظمة الأمم المتحدة، و دعمها للعملية الانتخابية ودعوة مراقبين دوليين لمراقبتها"، مبينًا أنّ "الوزارة قامت بإرسال رسالة أولى إلى رئيس مجلس الأمن حول طلب الرقابة الانتخابية وبصدد إرسال رسالة ثانية".

من جانبه، أكّد مارتن هث، "دعم الاتحاد الأوروبي للانتخابات العراقيّة بمختلف مفاصلها إذ خصص مبلغ معين كدعم مالي للعملية الانتخابية في العراق".

وبيّن رئيس البعثة، وفق البيان، أنّ "بعثة الرقابة الانتخابية التي سيرسلها الاتحاد الأوربي المكونة من 6 اشخاص ستنطلق من بروكسل بتاريخ 30 كانون الثاني/يناير وستستمر مهمتها في العراق لمدة أسبوعين". 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

مقارنة بين انتخابات 2018 والانتخابات المبكرة المقبلة: هل ستكون المشاركة أعلى؟

كم بلغت أعداد الأحزاب والتحالفات السياسية المسجلة في المفوضية حتى الآن؟