انطلاق خدمة عقود الزواج الإلكترونية في محاكم بغداد.. ماذا تعرف عنها؟

انطلاق خدمة عقود الزواج الإلكترونية في محاكم بغداد.. ماذا تعرف عنها؟

نهاية العام الحالي سيشهد انطلاق خدمة الزواج الإلكتروني في جميع المحافظات (القضاء الأعلى)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

أعلن مجلس القضاء الأعلى، انطلاق خدمة عقد الزواج الإلكتروني في جميع محاكم الأحوال الشخصية في بغداد، مشيرًا إلى أن نهاية العام الحالي ستشهد انطلاق الخدمة في عموم محاكم البلاد.

انطلاق خدمة عقد الزواج الإلكتروني في جميع محاكم الأحوال الشخصية في بغداد، فيما ستشهد نهاية العام الحالي انطلاق الخدمة في عموم محاكم البلاد

قال إعلام القضاء ببيان صدر في 25 تموز/يوليو وتلقى "ألترا عراق"، نسخة منه، إن "قسم التكنولوجيا والنظم في مجلس القضاء الأعلى أنهى تفعيل خدمة عقد الزواج الإلكتروني ليبدأ العمل بها في جميع محاكم الأحوال الشخصية في بغداد".

اقرأ/ي أيضًا: بعد منعها من الزواج بـ"النهوة العشائرية".. المحكمة تنتصر لفتاة اشتكت أقربائها

لفت إلى أن "الخدمة بدأت بتاريخ 7/1/2019 في محكمة الأحوال الشخصية في الكرخ، وامتدت لتشمل جميع المحاكم المختصة والتي تعمل حاليا بالنظام الإلكتروني"، مبينًا أن "النظام الإلكتروني وفر الكثير من الجهد والكلف والتنظيم للمواطن كما أسهم بشكل فعال في تقليل استغلال المعقبين للمواطنين المقبلين على الزواج".

أضاف البيان أن "مجلس القضاء الأعلى يستعد لإطلاق خدمة عقد الزواج الإلكتروني في جميع محاكم البلاد قبل نهاية العام 2019"، لافتًا إلى أن "الفترة المقبلة ستشهد إطلاق المزيد من الخدمات القضائية الإلكترونية التي تسهم في خدمة المواطن".

من جهته أوضح المتحدث باسم مجلس القضاء الأعلى، القاضي عبد الستار بيرقدار، طبيعة مشروع عقد الزواج الإلكتروني، مشيرًا إلى أنه "جاء لتخفيف الزخم الحاصل على المحاكم، وتقليل الروتين الإداري على المواطنين".

قال بيرقدار في تصريحات صحفية، تابعها "ألترا عراق"، أن "عقد الزواج الإلكتروني، سيكون عبر سحب استمارة مخصصة لهذا الغرض من موقع "القضاء الأعلى"، وإملائها بالمعلومات المطلوبة وإعادة إرسالها إلى المحكمة المختصة، التي ستقوم بإرسالها إلى المستوصف، ودوائر أخرى لإكمال المعاملة".

بيرقدار: عقد الزواج الإلكتروني، سيكون عبر سحب استمارة مخصصة من موقع "القضاء الأعلى"، وإملائها بالمعلومات المطلوبة وإعادة إرسالها إلى المحكمة المختصة

أشار إلى أنه "بعد إكمال سحب الدم والإجراءات الأخرى، يتطلب عندئذ حضور الزوجين، أمام القاضي المختص لعقد الزواج، واستكمال اللوائح المطلوبة".

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

بعد "تجريمها".. هل تنحسر "النهوة" العشائرية في محافظات العراق؟

وحش الطلاق في العراق.. 10 حالات كل ساعة!