بعد حسم لقب الدوري.. إدارة القيثارة تخطط للموسم المقبل قبل الاحتفال بالتتويج

بعد حسم لقب الدوري.. إدارة القيثارة تخطط للموسم المقبل قبل الاحتفال بالتتويج

يخطط فريق الشرطة لأداء موسم استثنائي مقبل على الصعيدين المحلي والقاري (فيسبوك)

قبل جولتين من النهاية، حسم فريق الشرطة لقب الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم، الموسم 2018 ـ 2019، بابتعاده عن الوصيف القوة الجوية بفارق ثماني نقاط، تُتيح له التتويج باللقب حتى لو خسر المبارتين المتبقيتين من عمر بطولة الدوري.

حسم القيثارة لقب الدوري الخامس في تاريخه قبل جولتين من نهاية المنافسات على الرغم من خسارته أمام فريق الميناء

جاء التتويج على الرغم من خسارة الشرطة أمام فريق الميناء بهدفٍ نظيف سجله اللاعب حسين عبد الواحد، في المباراة التي أقيمت في محافظة البصرة، حيث فرط مطارده، نادي القوة الجوية صاحب المركز الثاني، بفرصة تقليص الفارق والإبقاء على المنافسة حتى الجولة الأخيرة حين خسر أمام نظيره النفط في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب الشعب ببغداد، بهدفين مقابل هدف، سجل فرحان شكور ومازن فياض للنفط، وعماد محسن للجوية.

اقرأ/ي أيضًا: "ميمي" رسميًا إلى الدحيل القطري.. هذا موعد وصوله

كان لفوز الجوية على النفط أن يؤجل احتفال الشرطاويين بعد خسارتهم، إذ سيتقلص الفارق إلى خمسة نقاط، مع تبقي مباراتين غير يسيرتين أمام الأخضر.

وبعد إتمام جميع الفرق لستة وثلاثين مباراة، وصل بطل الدوري الشرطة إلى 86 نقطة، وخلفه القوة الجوية بـ 78 نقطة، وفي المركز الثالث الزوراء بـ 64 نقطة. واحتفل لاعبو وجماهير والكادر الفني باللقب في ملعب الميناء رغم الخسارة بعد سماعهم خبر خسارة القوة الجوية أمام النفط.

تُعيد هذه الأحداث ذاكرة الشرطاويين إلى موسم 97 - 98، حيث فاز الأخضر في الدقائق الأخيرة بثلاثة أهداف لهدفين، وتعادل الجويون أمام غريمهم الزوراء في نفس الوقت، بالجولة الأخيرة من الدوري، لتنطلق الاحتفالات من ملعب الكشافة إلى ملعب الشعب في بغداد.

تخطيط مبكر

وتحدث المدير الإداري للقيثارة هاشم رضا، عن التخطيط الصحيح والعمل الصحيح من قبل الإدارة واللاعبين والكادر الطبي والكادر الإداري الذي قاد الفريق إلى الإنجاز، مشيرًا إلى أن "الجميع تحمل المسؤولية منذ البداية، وبعد عناء طويل، وجهود من ذكرتهم، أضفنا الإنجاز إلى سجلات النادي، وفرحتنا لا توصف". حيث بدأ أصحاب اللقب يفكرون بالموسم المقبل والمشاركة الخارجية وتعزيز صفوف الفريق.

يقول هاشم رضا في حديثٍ لـ "ألترا عراق" إن "الموسم المقبل يحتاج إلى تخطيط منذ هذه اللحظة، كون الحفاظ على اللقب يحتاج إلى جهود مضاعفة"، فيما يرى أن الموسم المقبل "شاق ومتعب لارتباط النادي ببطولة عربية وبطولة آسيوية، بالإضافة إلى المشاركة المحلية في الدوري والكأس، وذلك يتطلب تطعيم الفريق ببعض اللاعبين الجيدين مع المتواجدين حاليًا".

يُضيف رضا،: "نُعاهد الجماهير بأن تقتدي جميع الفريق بنادي الشرطة، وبمشاركته في البطولة الآسيوية"، لافتًا إلى أن الإدارة "عازمة على تقديم موسم استثنائي".

ومن المؤمل أن تحتفل جماهير الشرطة في المباراة القادمة التي سيلعبها أمام الكرخ في بغداد، قبل أن يشد الرحال إلى البصرة لمقابلة نادي البحري في ختام مباريات دوري الكرة الممتاز.

من جانبه، أشار عضو الهيئة الإدارية لنادي الشرطة تحسين الياسري في تصريح صحافي، إلى أن "الاحتفال بالتتويج سيكون في مباراة الكرخ ببغداد؛ لكن في حال موافقة إدارة نادي البحري على نقل مباراتنا معهم إلى العاصمة فسنتحمل تكاليف الاحتفال، ونحن جاهزون، وننتظر مفاجئات جمهور الشرطة".

تطمح إدارة الفريق إلى تقديم موسم "استثنائي" قادم على مستوى المنافسات المحلية والقارية بـ "تخطيط مبكر" سبق الاحتفال باللقب

يشار إلى أن اللقب الجديد هو الخامس في خزائن الأخضر رسميًا، الذي تأسس في عام 1932 كنادي رياضي واجتماعي. وبعد هذا التاريخ تشكلت عدة فرق للشرطة وكان أهمها آليات الشرطة قبل أن يعود الاسم القديم للنادي عام 1974.

حقق القيثارة بطولة الدوري الممتاز 4 مرات أعوام 1980 و1998 و2013 و2014، إضافة إلى كأس النخبة 3 مرات في 2000 و2001 و2002، ودوري أبطال العرب مرة عام 1982، فيما بلغ نهائي دوري أبطال آسيا عام 1971 وانسحب من مواجهة مكابي تل أبيب الإسرائيلي بسبب الموقف العربي من إسرائيل.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

صدارة شرطاوية يلاحقها الجوية.. والأمن يحمي الزوراء من جماهيره!

في ليلة نارية.. الصقور يُلحقون الهزيمة الأولى بالمتصدر