تجدّد الاشتباكات بين أنصار حزب العمال والجيش العراقي

تجدّد الاشتباكات بين أنصار حزب العمال والجيش العراقي

قوة من حزب العمال قامت بالاعتداء على نقطة للجيش العراقي (خلية الإعلام الأمني)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

تجددت الاشتباكات بين الجيش العراقي وقوات اليبشة الموالين لحزب العمال الكردستانيفي منطقة سنجار، بعد هجوم شنته الأخيرة ما أدى إلى حرق عجلة عسكرية.

مصدر خاص: تجددت الاشتباكات بين الجيش العراقي وقوات اليبشة الموالين لحزب العمال الكردستاني في مفرق شلو بين مفرق سنجار وقرية أم جريص

وقال مصدر أمني، لـ"ألترا عراق"، إن "الاشتباكات تتجدد بين قوات اليبشة الموالين لحزب العمال والجيش العراقي في مفرق شلو بين مفرق سنجار وقرية أم جريص ما أسفر عن احتراق عجلة همر للجيش العراقي وعجلة لليبشة".

اقرأ/ي أيضًا: الدم يعلن حرب سنجار.. هذه خارطة انتشار السلاح "المرعب" تحت عين الحكومة والحشد

ويشهد قضاء سنجار اجتماعًا أمنيًا مغلقًا يضم قيادات في الجيش والشرطة والمخابرات والاستخبارات والأمن الوطني ووجهاء من الإيزيديين في المنطقة للمطالبة بتسليم المتورطين بالاعتداء على الجيش العراقي من عناصر اليبشة الذين يدعمهم حزب العمال الكردستاني للحكومة المركزية.

من جهته ما زال حزب العمال يرفض تسليم عناصره المتورطين بالاعتداء على مقاتلي الجيش العراقي حتى اللحظة.

وشهد قضاء سنجار اشتباكات يوم أمس بين عناصر من حزب "العمال الكردستاني" والجيش العراقي، على حاجز أمني في قرية حصاويك التابعة لبلدة سنجار القريبة من الحدود السورية، ما تسبّب بسقوط قتلى وجرحى.

فيما أشارت غرفة العمليات الخاصة، في 18 آذار/ مارس، إلى أن "قوة من حزب العمال اعتدت على حاجز أمني تابع للفوج الأول لواء 72 التابع لقيادة عمليات نينوى، بعد أن طلب أحد الجنود من العناصر الاستحصال على الموافقات الأمنية بغية السماح لها باجتياز السيطرة".

بينما قالت خلية الاعلام الأمني، إن "هناك عملية تهريب، تجري من سوريا إلى سنجار في نينوى، قام بها أربعة مسلحين وعند توقيفهم من قبل الجيش، وصل للمسلحين امداد من جماعة مسلحة تدعى اليبشة "YBS"، وهي الجناح المحلي لحزب العمال الكردستاني التركي "PKK".

أسفر الاشتباك الذي حصل في 18 آذار/ مارس عن مقتل جنديين من الجيش العراقي وإصابة 6 آخرين

وأسفرت الحادثة الجديدة، عن مقتل جنديين من الجيش، وإصابة 6 آخرين، مع إصابات في صفوف قوات حماية سنجار "YBS"، وفق خلية الإعلام الأمني.

 

اقرأ/ي أيضًا: 

صور| بعد 5 سنوات.. هذا ما جرى عند أول مقبرة جماعية حفرها "داعش"

أرقام وأحداث مروعة.. تفاصيل جديدة عن فظائع داعش بحق الإيزيديين