حراك لمحافظ البصرة ظاهره

حراك لمحافظ البصرة ظاهره "الوحدة الوطنية".. هل باطنه "تسريح قاتل" متظاهر؟

يتعلق بمقتل المتظاهر عمر فاضل (فيسبوك)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

أشعل محافظ البصرة أسعد العيداني، المخاوف في مواقع التواصل الاجتماعي بعد تحرك أخير أجراه يتعلق بقضية مقتل المتظاهر عمر فاضل، عقب تمكن القوات الأمنية من اعتقال قاتله وهو نقيب في إحدى التشكيلات الأمنية في المحافظة.

قال العيداني إن النقيب الذي قتل المتظاهر عمر فاضل لم يقصد استهدافه بل كان نتيجة خاطئة لحالة غضب

وأظهر مقطع فيديو رصده "ألترا عراق"، استقبال العيداني مجموعة من شيوخ العشائر والوجهاء من مختلف الأطياف في محافظة البصرة، ليؤكد على أن "الضابط النقيب لم يكن قاصدًا قتل عمر واستهدافه لكونه من طائفة معينة"، إشارة إلى أصول عمر فاضل التي تعود إلى محافظة الأنبار، والذي تربى في كنف أخواله في البصرة منذ الصغر بعد وفاة والده.

اقرأ/ي أيضًا: غليان في البصرة بعد مقتل "عمر فاضل".. والكاظمي يعلن اعتقال القاتل

وبحسب مقطع الفيديو فإن العيداني كشف عن اجراء اتصالات بوجهاء محافظة الأنبار ورئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، معتبرًا أن عمر فاضل والنقيب كلاهما أبناء محافظة، وأن الأخير "لم يقصد استهدافه بل كان مقتل المتظاهر عمر فاضل نتيجة خاطئة لحالة غضب".

 

 

كلام العيداني فجر ردود فعل غاضبة في مواقع التواصل الإجتماعي، والذي اعتبره عدد من الناشطين والفاعلين في ساحات الاحتجاج، خطوة نحو "ضياع دماء عمر فاضل"، وأن التحرك الأخير للعيداني، يكشف عن توجه لإرسال وفدًا لعشيرة عمر فاضل في الأنبار، للتنازل عن الدعوة ضد الضابط الذي فتح النار على عمر وأرداه قتيلًا.

 

 

 

 

وكتب الأكاديمي والفاعل البارز في الاحتجاجات بمحافظة النجف، فارس حرّام في تدوينة رصدها "ألترا عراق"، أن "أسعد العيداني يرسل للأنبار وفدًا من شيوخ ووجهاء البصرة للقاء عشيرة الشهيد عمر فاضل الذي استشهد في البصرة قبل أيام، مع تسجيلات فيديوية نُشرت في وسائل التواصل الاجتماعي حول الموضوع، والمغزى المعلن هو "تطييب خاطر" أسرته وعشيرته.

وأضاف أنه "على طريقة مشية أسعد العيداني للأنبار، نحتاج 700 مشية ياخذها رئيس الوزراء السابق والحالي إلى 700 عائلة وعشيرة، حتى تقوم 700 عائلة بالتنازل عن حقها عن سقوط 700 شهيد، ومن ثم بعد سقوط الدعاوى عن 700 شهيد، يطلع 700 قاتل ويرجعون لحياتهم الطبيعية".

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اعتقال قاتل المتظاهر عمر فاضل، مؤكدة في بيان أن "قاتل المتظاهر عمر فاضل هو ضابط برتبة نقيب منسوب لقيادة شرطة محافظة البصرة".

وأوضحت أن "ما فعله هذا الضابط هو تصرف شخصي، وستتخذ الإجراءات القانونية كافة بحقه".

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

إعلان هوية قاتل المتظاهر في البصرة: ضابط برتبة نقيب

غضب في البصرة: محاولة اغتيال 3 ناشطين.. إقالة قائد الشرطة ومدير الأمن