ضحايا السيارات غير المفخخة في العراق.. 5 أشخاص كل ساعتين

ضحايا السيارات غير المفخخة في العراق.. 5 أشخاص كل ساعتين

الحوادث المرورية تودي بآلاف الضحايا في العراق سنويًا (Google)

الترا عراق – فريق التحرير

سقط عدد هائل من الضحايا، نتيجة حوادث السير في محافظات البلاد باستثناء إقليم كردستان، خلال عام 2018 الماضي، بحصيلة فاقت بعشرة أضعاف، عدد ضحايا العمليات الإرهابية خلال ذات العام.

يسقط أكثر من 5 أشخاص كل ساعتين بحوادث مرورية في البلاد بمعدل أكثر من 65 شخصًا يوميًا 

حيث لقي خمسة أشخاص مصرعهم أو أصيبوا خلال كل ساعتين في مناطق البلاد المتفرقة، بمعدل 65.4 ضحية يوميًا، نتيجة تلك الحوادث التي بلغ عددها 16 ألفًا و587 حادثًا، وفق إحصائيات رسمية كشفت عنها مفوضية حقوق الإنسان، اليوم الأربعاء 13 شباط/فبراير.

اقرأ/ي أيضًا: مفخخات الزرقاوي.. حكاية "السيارة القنبلة" من المهاجر إلى داعش

بلغت الحوادث على الطرق الرئيسية 4 آلاف و695 حادثًا، فيما سجلت الطرق الفرعية 1779 حادثًا، كما أكد عضو المفوضية علي البياتي، مشيرًا إلى أن "حوادث الاصطدام بلغت 12 ألفًا و421 حادثًا، مع حوادث دهس بلغت 3 آلاف و267 حادثًا".

أودت تلك الحوادث بحياة 5 آلاف و152 شخصًا خلال العام الماضي، كما خلفت 18 ألفًا و404 مصابين. وهو ما يفوق عدد ضحايا الإرهاب الذين أحصتهم البعثة الخاصة للأمم المتحدة في العراق، خلال 2018، بعشرة أضعاف، حيث بلغ عدد قتلى الإرهاب 840 شخصًا، وأصيب نتيجته 1491 آخرين.

فاق معدل ضحايا الحوادث المرورية في العراق خلال 2018 عشرة أضعاف ضحايا الهجمات الإرهابية

فيما طالب البياتي، الدولة بـ"الاهتمام بسلامة الطرق وتوفر معايير السلامة والأمان، ومعاقبة المقصرين ووضع ضوابط لدخول السيارات للعراق، مع الاهتمام بالجانب التوعوي من خلال الوزارات المعنية والإعلام ومنظمات المجتمع المدني".

اقرأ/ي أيضًا: لماذا يلجأ العراقيون لشراء "السيارات الشمالية"؟

وتعزى أغلب تلك الحوادث، إلى تقادم شبكة الطرق في البلاد وعدم إنشاء ممرات ثانية لطرق رئيسية تربط بين محافظات البلاد المختلفة، حتى باتت توصف بـ "طرق الموت"، فضلًا عن عدم التزام السائقين بالقوانين المرورية، التي يشير مختصون إلى ضرورة تشديدها وعدم التهاون بتطبيقها.

 

اقرأ/ي أيضًا:

شوارع العراق.. فوضى برعاية السُلطة

السيارة القنبلة.. سلاح هندسة صدام في يد داعش