إحصائية بعمليات تهريب النفط العراقي خلال عام 2020

إحصائية بعمليات تهريب النفط العراقي خلال عام 2020

قالت وزارة النفط إنه تم إلقاء القبض على المتورطين بهذا النشاط (فيسبوك)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

أعلنت وزارة النفط، حصيلة حالات التهريب التي رصدتها خلال العام الماضي.  

وقالت الوزارة في بيان تلقى "ألترا عراق" نسخة منه، إنها "كشفت عن رصدها أكثر من 45 حالة من أوكار التهريب المختلفة والمتاجرة بالمشتقات النفطية خلال العام الماضي".  

وأوضح البيان أن "ملاكات هيئة التفتيش التابعة للشركة من خلال جولاتها التفتيشية المختلفة في محافظات متفرقة كشفت أوكارًا تستخدم لتهريب المشتقات النفطية وتم إلقاء القبض على المتورطين بهذا النشاط".  

وبيّنت وزارة النفط أن "العمليات تمت بمساندة قوات من شرطة واستخبارات النفط والشرطة الاتحادية"، لافتة إلى "مصادرتها للكميات المضبوطة بشكل فوري".  

وبحسب البيان، أكد رئيس مجلس ادارة شركة التوزيع حسين طالب على أن "الشركة عبر هيئة التفتيش عام 2020 قامت بنشاط نوعي على مستوى القطاع النفطي عمومًا، وله تبعات إيجابية حتى على الملف الأمني كون عمليات التهريب من النشاطات المشبوهة، وتعتبر من مصادر التمويل غير القانونية، ولا بد من التصدي لهكذا أعمال تؤثر على المستوى الاقتصادي للبلد".  

من جهته أشار مدير هيئة التفتيش التابعة إلى شركة التوزيع علاء عدنان محمود إلى أن "كوادر الهيئة تقوم بواجباتها على أكمل وجه لمتابعة حالات التهريب مؤكدًا بأن تلك الحالات تنوعت حسب مواقعها فبعضها يتم في المنافذ التوزيعية، وبعضها في الأماكن العامة من كراجات وغيرها، وتتمّ عملية الرصد من خلال مراقبة أي خلل ممكن أن يحدث في حركة المنتجات النفطية ومتابعة آلية وصولها للمواقع التوزيعية في المحافظات كافة، بالإضافة إلى الاعتماد على المعلومات الاستخبارية التي ترد عن طريق شرطة الطاقة"، موضحًا أن "الهيئة حال ورود المعلومات تشرع إلى تشكيل لجان مشتركة مع الجهات ذات العلاقة لضبط تلك المخالفات وإحالة المخالفين والمتورطين إلى القضاء".   

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

"كارثة" نفط العراق خارج حدود الإقليم.. لماذا ترضى بغداد بإنتاج أقل من الحقيقي؟

غاز يحترق ويُهدر في الهواء.. هل سيبقى العراق معتمدًا على إيران فقط؟

:دلالات