صخيل يهاجم القناة الرسمية ويتحدث عن

صخيل يهاجم القناة الرسمية ويتحدث عن "ست البيت"

اتهم صخيل قناة العراقية بمحاولة "إعادة تدوير فاشلين"

الترا عراق - فريق التحرير

هاجم ياسر المالكي الأمين العام لحركة البشائر وصهر رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي، السبت، قناة "العراقية" الرسمية.

وقال صخيل في تغريدة عبر حسابه في تويتر، "العجب كل العجب من القناة الرسمية للدولة، إذ تحاول إعادة إنتاج المرضى النفسيين والفاشلين في مناصب حساسة كالداخلية والمالية والنقل (ست البيت)، ليبثوا سمومهم وكراهيتهم عبر شاشتها بدافع الحقد والحسد بعد أن عزلهم الشعب وأحالهم إلى مهلات التاريخ".  

وعاد صخيل النائب في البرلمان إلى الواجهة مؤخرًا، بعد سنوات من التواري أعقبت نهاية فترة عمه ووالد زوجته نوري المالكي الثانية في رئاسة الحكومة، إذ ظهر اسمه في قائمة حجز أموال صدرت عن البنك المركزي العراقي.

وجّه البنك المركزي، بحجز الأموال المنقولة وغير المنقولة شخصيات كبيرة من بينها مسؤولون وأعضاء في مجلس النواب أبرزهم ياسر عبد صخيل.

وصدر التوجيه في كتاب رسمي، اطلع "الترا عراق" على نسخة منه، إلى البنوك، حيث نص على "وضع إشارة الحجز التحفظي على الأموال المنقولة وغير المنقولة".

وتضمنت الشخصيات التي أدرجت على قائمة الصادرة عن البنك المركزي، ياسر صخيل المالكي وأخيه لقمان، ومحافظ كربلاء السابق عقيل الطريحي وزهير الأعرجي عضو مجلس النواب وحاجم الحسني، فضلاً عن شخصيات أخرى في رئاستي الجمهورية والوزراء ووزارة الخارجية.   

وعلق الأمين العام لحركة البشائر ياسر المالكي، على قرار البنك المركزي، وقال في تغريدة عبر تويتر، "نوضح للأخوة المتسائلين عن كتاب وزارة المالية بحجز الأموال، ونقول هو مجرد إشكال إداري بين البرلمان ودائرة عقارات الدولة، حول الدار الذي استأجره وخصصه لنا البرلمان، ويبدو أنه تأخر باستيفاء المستحقات".

وأضاف، "نستغرب من إصدار هكذا كتاب، وإن تعودنا على تضخيم القضايا بهدف الإثارة وأسباب أخرى".

 

اقرأ/ي أيضًا: 

منشور على فيسبوك يلاحق المالكي منذ 5 سنوات

الكشف عن صفقة "عقود عسكرية" تمت بين المالكي وابنه وصهره مع شركة أمريكية