قيادي

قيادي "حشدي" دربه الحرس الثوري "سكرتيرًا عسكريًا" للقائد العام للقوات المسلحة!

حصل الضابط على رتبة رفيعة بعد عودته إلى العراق وفق مبدأ "الدمج" (Reuters)

 

الترا عراق - فريق التحرير

بعد انتهاء المهلة التي حددها رئيس الحكومة عادل عبد المهدي للفصائل المسلحة لتكييف أوضاعها ضمن القوات المسلحة، يبدو أن الأمر يسير بنحو مغاير، حيث باتت شخصيات "حشدية" على رأس أجهزة ومناصب أمنية رفيعة.

كشفت تسريبات عن عزم عبد المهدي تعيين قيادي في منظمة بدر دربه الحرس الثوري كسكرتير عسكري له

فبعد تعيين قيادي في الحشد الشعبي وتحديدًا منظمة بدر زياد خليفة التميمي مفتشًا عامًا للوزارة الدفاع، تشير تسريبات إلى عزم عبد المهدي تعيين "بدري" آخر بمنصب السكرتير العسكري على الرغم من تفاوت الرتبة والخبرة العسكرية بين المرشح الجديد والضباط الذي يتولى المنصب حاليًا.

اقرأ/ي أيضًا: مناصب جديدة "تفتح النار" على عبد المهدي.. توقيت "مريب" وأسماء مثيرة للجدل!

المرشح الجديد، هو قائد عمليات منظمة بدر "أبو منتظر الحسيني" ومقرب من الحرس الثوري الإيراني، وفق ما ذكره السياسي العراقي صادق الموسوي، مشيرًا عبر حسابه في تويتر إلى أن "عبد المهدي سيوقع أمرًا ديوانيًا بتعيين الحسيني سكرتيرًا عسكريًا له بدلًا من الفريق الركن محمد البياتي".


 الفريق تحسين عبد مطر العبودي "أبو منتظر الحسيني"

كانت وسائل إعلام محلية قالت، في وقت سابق، قد أشارت إلى ذات المعلومات نقلًا عن مصادر في مكتب عبدالمهدي.

و"أبو منتظر الحسيني" هو اسم حركي لـ "تحسين عبد مطر العبودي"، الذي ولد في بغداد عام 1961، وانخرط في منظمة بدر منذ عام 1987 بعد أسره في إيران خلال حرب الثماني سنوات، وكان برتبة ملازم.

انخرط "أبو منتظر الحسيني" في منظمة بدر عام 1987 في إيران وعاد للعراق ليحصل على رتبة عسكرية رفيعة وفق مبدأ "الدمج"

دخل العبودي عدة دورات عسكرية في إيران على يد الحرس الثوري الإيراني، وبعد عودته الى العراق، حصل على رتبة عالية (فريق) وفقًا لمبدأ الدمج في القوات المسلحة، فيما شغل مقعدًا نيابيًا في إحدى الدورات السابقة ممثلا عن كتلة بدر النيابية، وظهر اسمه بقوة كمرشح ساخن لشغل منصب وزير الداخلية.

 

اقرأ/ي أيضًا:

انقسام وسخط داخل الحشد الشعبي مصدره "إسرائيل"!

الحشد الشعبي ينتشي بالإطاحة بـ"حجي حمزة".. من هو "ملك" القمار والدعارة؟