لجنة مشتركة لتسليم إقليم كردستان النفط إلى بغداد.. والإيرادات بأثر رجعي

لجنة مشتركة لتسليم إقليم كردستان النفط إلى بغداد.. والإيرادات بأثر رجعي

إقليم كردستان لم يسلم برميل نفط واحد إلى بغداد (عبد المهدي)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

كشفت لجنة النفط والطاقة والثروات الطبيعية في مجلس النواب، عن تشكيل لجنة مشتركة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان للمباشرة بتسليم 250 ألف برميل من النفط الخام يوميًا إلى بغداد، مبينة أن "الإيرادات عن الكميات للشهور السابقة سيجري تسليمها إلى الحكومة الاتحادية بأثر رجعي".

لجنة النفط: إيرادات النفط في الإقليم ستسلم إلى بغداد بأثر رجعي، اعتبارًا من كانون الثاني/يناير من هذا العام ولغاية الآن

قال عضو اللجنة، أمجد العقابي في تصريحات لصحيفة الصباح، شبه الرسمية، وتابعها "ألترا عراق"، إن "الطرفين اتفقا على تشكيل لجنة من وزارتي النفط في كل من ﺣكومتي المركز والإقليم للمباشرة بتسليم 250 ألف برميل من النفط الخام يوميًا في الإقليم إلى شركة تسويق النفط (سومو)، مبينًا أن "الإقليم أكد أن "عدم تسليم تلك الإيرادات منذ بداية العام ولغاية الآن سببه تأخير تشكيل الحكومة الآن".

اقرأ/ي أيضًا: عبد المهدي يقر باستيلاء أربيل على النفط.. ويطمئن: لكن الرواتب ستبقى!

أشار إلى أن "تلك الإيرادات ستسلم إلى بغداد بأثر رجعي، اعتبارًا من كانون الثاني/يناير من هذا العام ولغاية الآن".

في الأثناء، أعرب عضو اللجنة، صادق السليطي، عن أمله بـ"إنهاء جميع المشاكل العالقة بين المركز والإقليم حول تسليم النفط إلى بغداد".

 أضاف السليطي أنه "سبق للجنة أن استضافت النائب الثاني لرئيس مجلس النواب بشير حداد، وأعرب عن تفاؤله بالتوصل إلى اتفاق نهائي بشأن تسليم النفط وتسويقه عبر شركة (سومو) عقب زيارة رئيس الإقليم نيجرفان بارزاني ورئيس حكومة الإقليم مسرور بارزاني إلى بغداد".

 شدد السليطي على "وجوب مبادرة الإقليم بشكل جدي إلى حل هذا الموضوع بأسرع وقت ممكن، مضيفًا "خصوصًا وأن هناك قناعة تامة بأن الإقليم يصدر أكثر من ضعف هذه الكمية إلى الخارج"، مبينًا أن "ذلك بدأ يؤثر في حصة العراق حسب اتفاق (اوبك) حيث تطالب المنظمة بتخفيض تصدير 250 ألف برميل عن طريق الحقول الجنوبية لوجود نفط مصدر عن طريق الإقليم يقدر بـ580 ألف برميل يوميًا، مما سيؤثر بالتالي في الموازنة التي تعتمد غالبيتها على تصدير النفط".

السليطي:  هناك قناعة تامة بأن الإقليم يصدر أكثر من ضعف الـ250 ألف برميل إلى الخارج

كان رئيس مجلس الوزراء، عادل عبد المهدي، أعلن في 3 حزيران/يونيو عن عدم تسليم إقليم كردستان برميل نفط واحد إلى بغداد، كما نصت عليه الموازنة المالية.
كان النائب عن كتلة الحكمة علي البديري، عدّ تعامل الحكومة مع ملف النفط ما بين الوسط والجنوب من جهة وإقليم كردستان من جهة أخرى، فيه "ازدواجية"، معتبرًا أن "ذلك يجعلنا نشعر بأن عبد المهدي رئيس لوزراء إقليم كردستان وليس العراق.

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

نائب: عبد المهدي رئيس وزراء إقليم كردستان وليس العراق!

وثائق| نائبان يرفعان دعوى قضائية ضد وزير المالية.. لم يقطع حصّة الإقليم!