مقتدى الصدر يرد على تهديدات الفصائل المسلحة حول نتائج الانتخابات

مقتدى الصدر يرد على تهديدات الفصائل المسلحة حول نتائج الانتخابات

حذر الصدر من اللجوء إلى "ما لا يحمد عقباه"

الترا عراق - فريق التحرير

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، المعترضين على نتائج الانتخابات وعلى رأسهم الفصائل المسلحة إلى "ضبط النفس".

وقال الصدر، "ليس المهم من يكون الفائز في هذه الانتخابات، بل المهم كل المهم هو الشعب العراقي من الناحية الخدمية والأمنية وما شاكل ذلك".

اقرأ/ي أيضًا: حلفاء إيران يطعنون بنتائج الانتخابات.. وكتائب حزب الله تلوح بالسلاح

وأضاف، "الخلافات السياسية على صناديق الاقتراع وتأخير إعلان النتائج والضغط على مفوضية الانتخابات سيكون أول نتائجها السلبية هو تضرر الشعب لا تضرر الكتل السياسية من ناحية الخدمات واستفحال الإرهاب وغيرها".

وتابع بالقول، "كل هذه الأساليب قد تنتج زيادة في مقاعد (الكتلة الأكبر) بل وإنّ تراجعها لا يضر (الكتلة الأكبر) فهي لا تريد إلاّ نفع العراق وشعبه ولا يهمها المصالح الخاصة على الإطلاق".

وختم الصدر بالقول، "ندعو الجميع إلى ضبط النفس والتحلي بالروح الوطنية من أجل الوطن والالتزام بالطرق القانونية فيما يخص الاعتراضات الانتخابية وعدم اللجوء إلى ما لا يحمد عبقاه".

 

اقرأ/ي أيضًا: 

 

قعقعة السلاح تربك المفوضية.. المنطقة الخضراء تعيش ساعات حرجة