فتوى من السيستاني حول

فتوى من السيستاني حول "كورونا": هؤلاء لهم منزلة الشهداء

علي السيستاني (فيسبوك)

ألترا عراق ـ فريق التحرير

أصدر المرجع الديني الأعلى في العراق علي السيستاني، الثلاثاء 17 آذار/مارس، فتوى لمحاربة  "فيروس كورونا" المستجد، مشابهة لفتوى "الجهاد الكفائي" ضد تنظيم داعش الإرهابي في حزيران/يونيو 2014، معتبرًا علاج المصابين واجبًا كفائيًا.

السيستاني: علاج المرضى ورعايتهم والقيام بشؤونهم واجب كفائي على كل المؤهلين لأداء هذه المهام

وذكر السيستاني في وثيقة صدرت عن مكتبه، ردًا على سؤال لأحد مقلديه، أن "علاج المرضى ورعايتهم والقيام بشؤونهم واجب كفائي على كل المؤهلين لأداء هذه المهام، من الأطباء والكادر التمريضي وغيرهم، لكن يجب على السلطات المعنية أن توفر لهم كل المستلزمات الضرورية لحمايتهم من مخاطر الإصابة بالمرض، ولا عذر لها في التخلف عن ذلك".

وبشأن عمل الكوادر الطبية، أضاف أن "لا شك في أن ما يقوم به هؤلاء الأعزة بالرغم من كل التحديات، عمل عظيم وجهد لا يقدر بثمن، وهو يقارب في الأهمية مرابطة المقاتلين الأبطال في الثغور دفاعًا عن البلد وأهله".

وبيّن المرجع الديني، أنه "من المؤكد أن الله تبارك وتعالى يقدر لهم جهودهم في الدنيا ويثيبهم عليها في الآخرة، بل يرجى لمن ضحى بحياته منهم في هذا السبيل أن يثبت له أجر الشهيد ومكافأة في يوم الحساب".

وسجل العراق 133 حالة إصابة بفيروس كورونا، و10 وفيات، فيما ارتفعت حالات الشفاء إلى 32 حالة وفق بيانات وزارة الصحة العراقية.

 

 

اقرأ/ي أيضًا: 

علي السماوي لـ"ألترا عراق": النبي محمد والإمام علي تعرضا لمثل ما تعرضت

العراق يدخل "المرحلة الأخطر".. هل تأخرت إجراءات احتواء "كورونا"؟